زغيب: خروج الحراك في لبنان عن عفويته أمر مشبوه!

إذا حافظ الشارع اللبناني على سلمية انتفاضته، وعلى مدنية حراكه بالشكل الذي يتماشى مع الناحية المطلبية للشعب اللبناني بمختلف شرائحه في لبنان فإنه سيكتسب قوة وزخما أكثر، وسيقترب من تحقيق أهدافه أكثر. أمّا إذا انحرفت المطالب عن أهدافها المطلوبة والملحّة، وانزلقت عن طابعها العام، فربما تنزلق البلاد نحو المجهول، فكيف سيتم التوافق بين المطالب المحقة وبين من يريد تخريب هذا البلد مستغلاً عفوية الحراك الشعبي؟

  • خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – حوار سمر رضوان

عن آخر التطورات في لبنان ومسارات الحراك وإستغلال البعض له، يقول المفتي الشيخ عباس زغيب، لـ وكالة “عربي اليوم” الإخبارية:

إن الحراك في لبنان قد بدأ بالانحراف عن مساره الطبيعي والمطلبي منذ أيامه الأولى وإذا أردنا أن نكون عباس زغيب مفتي لبنان - وكالة عربي اليوم الإخباريةدقيقين ومنصفين فإننا نقول أن الجمعة الأولى من الحراك الشعبي كانت ضمن المسار المطلبي الذي يريده كل اللبنانيين، ولكن وبعد ذلك انحرف وأصبح حراكاً سياسياً وميلشيوياً وتخريبياً بإمتياز وأصبحت رسائله المشبوهة تظهر قليلاً قليلاً حتى ظهر على حقيقته بعد ذلك ألا وهو إسقاط لبنان وجره إلى حرب أهلية المراد منها إضعاف لبنان وجعله أمام خيار وحيد وهو استخراج النفط مقابل الغذاء ومقابل استقرار وضعه بحالة ما بين الموت والحياة.

لذلك نحن حذرنا سابقا ونكرر عبركم تحذيرنا من ذلك ونؤكد على ضرورة قيام الجيش اللبناني بدوره ألا وهو جسر الرينغ في لبنان - وكالة عربي اليوم الإخباريةمنع قطع الطرقات بأي وسيلة كانت، وهنا نقول لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة إن دورك المشبوه لم يعد خافٍ على أحد وعليك أن تعمل بأجندة لبنانية ولا يجوز أن تتحكم بك الأهواء الشيطانية الأمريكية.

من هنا، إن لم تفرض الدولة نفسها فإن الوضع سينجرف إلى حالة سيئة أكثر مما نحن فيه وستسقط الدماء وستعاد السبعينات بنسخة أكثر دموية وهذا ما نحذر منه، وللأسف القوى الفاعلة في لبنان تريد أن تحافظ على مكتسباتها وإن أدى ذلك إلى خراب الهيكل على الجميع، أما فيما يخص الشهداء الذين سقطوا فإننا نطال بمحاسبة من إرتكب هذا الجرم وبتر يده الآثمة كي يكون في ذلك عبرة لمن تسوّل له نفسه الإعتداء على المواطنين الآمنين.

إقرأ أيضاً: المؤامرة على لبنان فضحت … كيف نواجهها؟

إقرأ أيضاً: هذا ما قاله وليد جنبلاط لـجيفري فيلتمان حول لبنان


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل