بالفيديو .. عشرات الشاحنات العسكرية من قوات ترامب تنسحب من سوريا

أفادت وكالة “سانا” السورية للأنباء عن مغادرة حوالي 55 شاحنة وعربة عسكرية تتبع للقوات الأمريكية اليوم السبت , من الأراضي السورية إلى الأراضي العراقية .

و أضافت الوكالة بأن الشاحنات الأمريكية الـ 55 كانت تحمل آليات عسكرية وعدد من التجهيزات التابعة لقوات الإحتلال الأمريكي غادرت سوريا عن طريق معبر الوليد غير الشرعي باتجاه الأراضي العراقية .

وبحسب صحيفة الوطن السورية في عددها الصادر اليوم ونقلاً عن مصدر داخل “قوات سوريا الديمقراطية” ,فإن رتلاً عسكرياً أمريكياً وصل بتاريخ 31 أكتوبر الجاري إلى قاعدة “صرين” والتي تعرف بإسم “مطار السبت” جنوب مدينة عين العرب في ريف حلب الشمالي .

آليات عسكرية أمريكية تغادر سوريا إلى العراق

آليات عسكرية أمريكية تغادر سوريا إلى العراق.نشرت وكالة "سانا" السورية الرسمية شريط فيديو قالت إنه يوثق عملية مغادرة شاحنات عسكرية تابعة للقوات الأمريكية، اليوم السبت، من سوريا إلى العراق.#شاهد #اسأل_أكثر #أخبار #أخبار_روسيا #فيديو#RT_Arabic

Posted by RT Arabic on Saturday, November 2, 2019

وأضاف المصدر بأن الرتل وصل من محيط قرية تل تمر ويضم حوالي 17 مدرعة عسكرية وعدد كبير من الشاحنات , وهدفه العمل على إخلاء القاعدة الأمريكية في المنطقة بشكل نهائي وليس تعزيز التواجد العسكري فيها ,وذلك خلال مدة أقصاها نهاية الأسبوع الجاري .

يذكر بأن الولايات المتحدة الأمريكية قام بسحب قواتها من سورية باتجاه الأراضي العراقية ابتداءً من تاريخ 9 أكتوبر الماضي . فيما من المتوقع أن يبقى حوالي  1000 عسكري أمريكي داخل سوريا مهمتهم الرئيسية هي تأمين وضمان السيطرة على حقول النفط التابعة لحلفاء الولايات المتحدة ” قوات سوريا الديمقراطية” .

قسد توجه التحية لشهداء الجيش العربي السوري وتعلق على حوار الأسد

من جهتهما وجهت قوات سوريا الديمقراطية تحية لــ شهداء الجيش العربي السوري بعد ترحيبها بالاتفاق الذي تم مع الجيش العربي السوري برعاية روسية معتبرة أن الاتفاق بداية لبناء الثقة واستكمال تحرير الأراضي من الاحتلال التركي .

و علقت قوات سوريا الديمقراطية – قسد على حوار وتصريحات الأسد ، كما وجهت تحية لشهداء الجيش السوري وقوات قسد التي أريقت في الدفاع عن سوريا .

و نشرت قوات سوريا الديمقراطية – قسد بيانا عبر موقعها على الإنترنت جاء به : “نعتبر التفاهم العسكري الذي جرى ما بين قوات سوريا الديمقراطية والجيش السوري، برعاية من موسكو، يمثل بداية بناء إجراءات الثقة التي نحتاجها لاستكمال تحرير أرضنا من المحتل التركي وصولا الى تحرير عفرين المقاومة”.

وأضاف البيان: “بهذه المناسبة نحيي شهداء الجيش السوري الذين أريقت دماؤهم في الذود عن شمال سوريا واختلطت مع دماء قوات سوريا الديمقراطية بكردها وعربها وسريان آشورها، واخلاصاً لدماء الشهداء”.

وختم البيان: “وانطلاقاً من مبادئنا فإن استعدادنا للتفاوض من شأنه أن يبطل كل فهم خاطئ وكل تضليل يزعم بأن الإدارة الذاتية هي تقسيم أو سعي للانفصال. لا بل أن قسد تمثل إرادة مواطنات ومواطني مكونات سوريا في شمالها وشرقها. وتجسد الإدارة الذاتية إدراك مكوناتها لسوريتهم وهي خطوة فارقة لتحقيقهم الانتماء إلى وطن واحد نعيش فيه بكرامة وسلام. وتحقيقا لذلك نعلن عن رغبتنا برعاية عربية أو دولية لعملية التفاوض حال حدوثها إلى جانب أي طرف آخر يعلن استعداده لذلك”.

اقرأ أيضاً : بماذا ردت بغداد ؟ .. أوروبا تريد نقل 13 ألف إرهابي للعراق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل