لافروف يعلق على الاتفاق السري بين بلاده وأميركا في سوريا

لافروف يعلق على الاتفاق السري بين بلاده وأميركا في سوريا : أثار مراقبون مؤخراً شائعات حول اتفاق سري جرى تحت الطاولة بين الولايات المتحدة الأميركية وروسيا، بما يخص انسحاب مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية من الحدود بين سوريا وتركيا لصالح دخول قوات الجيش السوري إليها.

  • وكالة عربي اليوم الإخبارية _ إنجي ميرزا

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف علق على هذه الأخبار واستبعد خلال مؤتمر صحفي عقده مع نظيره البوروندي إيزيكيال نيبيجرا أمس الثلاثاء التوصل لأي اتفاق مع الولايات المتحدة الأميركية بخصوص سوريا ، وأضاف أن تواجد الجيش الأميركي في البلاد غير شرعي كون الحكومة السورية لم توافق عليه أو تطلب وجود واشنطن على أراضيها.

وقال لافروف إن روسيا لم تعقد أي اتفاق مع الـولايات المتحدة بخصوص الأماكن التي انسحبت منها الوحدات الكردية شمال شرق البلاد، مضيفا أن الاتفاق بين روسيا وتركيا في المنطقة يتم تطبيقه بشكل واضح.

الوزير الروسي أكد عدم وجود أي اتفاقات سرية بين موسكو وواشنطن في سوريا وأضاف: “التعامل على المدى البعيد مع بلد يبدي تصرفات متناقضة بخصوص تحسين الوضع في سوريا وتحقيق وحدة أراضيها لن يكون بنّاءً مثمراً”، مشيرا إلى عدم وجود أي سبب يدعو لعقد هكذا اتفاقات سرية بين البلدين في سوريا.

إلى جانب الحديث عن شائعات الاتفاق السري بين روسيا والولايات المتحدة حيال انسحاب الوحدات الكردية، تحاول وسائل إعلام المعارضة السورية الترويج لموضوع اتفاق سري آخر بين موسكو وواشنطن يقضي بأن الطرفان اتفقا على تقاسم الثروات السورية حيث حصلت أميركا على النفط وروسيا على الغاز، على حد تعبير تلك الوسائل وعلى رأسها تلفزيون سوريا المعارض ومقره تركيا.

المراقبون يقولون إن الانسحاب الأميركي بشكله العسكري من سوريا وبقائه بشكله الاقتصادي لسرقة النفط السوري، لا يمكن أن يتم بدون تفاهمات واتفاقات كبرى بين الأطراف المتصارعة على الأرض السورية التي لابد في نهاية الأمر أن تتقاسم الكعكة السورية وهو شرط لإنهاء الحرب.

مراقبون آخرون لا يستبعدون أن يكن هناك اتفاق سري من تحت الطاولة بين روسيا والولايات المتحدة إلا أنهم يرجحون أن تخرج الولايات المتحدة بشكل نهائي من سوريا قريبا، مع ضمان مصالحها المتمثلة بوجود شركات أميركية في مناطق الحقول النفطية السورية، إلا أنهم يقولون أيضا إن هذا الأمر لن يحدث قبل التسوية الكبرى التي طال انتظارها في البلاد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل