” قسد ” ستنسق بشكل كامل مع دمشق بعد زيارة الوفد الروسي

كشفت مصادر مقربة من قيادة “الوحدات الكردية” في مدينة القامشلي، عن التوصل إلى الاتفاق على عودة “التنسيق الكامل” بين قيادة “الوحدات” مع الدولة السورية في كافة مناطق سيطرة “قسد” شمال وشمال شرق سوريا، وذلك برعاية وضمانات روسية كاملة.

وأضافت المصادر لوكالة “سبوتنيك”، أنه “بعد عدة لقاءات تمت بين الطرفين في الأيام الماضية في دمشق والقامشلي، غادر الوفد الروسي مطار القامشلي برفقة وفد من قيادة “الوحدات” وصف بأنه من مسؤولي الصف الأول إلى قاعدة حميميم الروسية في الساحل السوري”.

وأوضحت المصادر “تم عقد اجتماع استمر لساعات طويلة، اليوم الأحد، وانتهى بالاتفاق المبدئي على التنسيق الكامل بين الطرفين وذلك لإفساح المجال للاتفاق على إعادة ترتيب الأمور في جميع مناطق الشمال السوري بدءاً من مدينة منبج بريف حلب وذلك تمهيدا لاستعادة سيطرة الدولة السورية على كامل مناطق شرق الفرات”.

ولم تخف المصادر أن “الخطوات القادمة ستكون ربما بريف الرقة الشمالي والغربي لقطع الطريق على توسع الاحتلال التركي في هذه المناطق بعد سيطرته اليوم بمساندة الميليشيات التركمانية والإخوانية على مدينة تل أبيض وبلدة سلوك وعلى بلدة مبروكة وقراها المحيطة بريف الحسكة الجنوبي الغربي، وتوجهه نحو عين عيسى شمال الرقة”.

وكان وفد عسكري روسي وصل، مساء أمس السبت، إلى مطار القامشلي الدولي الواقع تحت سيطرة الجيش العربي السوري، في وقت وصل فيه وفد عن الوحدات الكردية إلى دمشق.

كما قالت وكالة الأنباء السورية “سانا” بأن وحدات من الجيش العربي السوري بدأت بتحريك مجنزراتها الثقيلة إلى الشمال السوري لمواجهة عملية ” نبع السلام ” التركية والتي وصفتها دمشق بأنها عدوان مباشر على الأراضي السورية .

وكانت أفادت العديد من وسائل الإعلام بأن الجيش السوري أرسل عدداً من التعزيزات بالأفراد والعتاد لمحيط مدينة منبج في ريف حلب كما اتخذ إجراءات لتعزيز التواجد العسكري السوري على ضفاف نهر الفرات في الجهة المقابلة للمناطق التي تسيطر عليها قوات ” سوريا الديمقراطية ” في ريف دير الزور .

كما أعلنت وسائل إعلام بأن ” قسد ” فتحت كامل حواجزها أمام الجيش السوري للدخول إلى مناطقها بهدف مواجهة الجيش التركي .

اقرأ أيضاً : العملية التركية ستعيد إدلب إلى سورية دون إطلاق رصاصة واحدة !


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل