دبابة لـ الجيش السوري تصمد بعد إصابتها بصاروخ قوي

دبابة لـ الـجيش السوري تصمد بعد إصابتها بصاروخ قوي : أصاب صاروخ قوي إحدى دبابات الجيش السوري التي تخوض معارك في جبال اللاذقية.

أصاب صاروخ قوي إحدى دبابات الجيش السوري التي تخوض معارك في جبال اللاذقية. وتمكن طاقم الدبابة من اقتيادها إلى مكان آمن ليحافظ على حياة أفراده وسلامة الدبابة. 

ويتبين من الفيديو أن الصاروخ، وهو صاروخ موجه عصري على الأرجح، أصاب الجزء العلوي الأقل حماية من برج الدبابة أمام مكان وجود المنشّن. وتمكن المنشن الجريح من الخروج من الدبابة بمساعدة الرفاق، فيما لم يصب قائد الدبابة والسائق بأذى على ما يبدو.

ولو كانت الدبابة، وهي من طراز”تي-72إم1″، مزودة بمنظومة الحماية الدينامية لما كانت هناك إصابات.

وذكرت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” أن جبال اللاذقية تشهد الآن معارك ضارية.

والاسبوع الماضي تمكن الـجيش السوري في عملية مباغتة، من السيطرة على جبل “الزويقات” الاستراتيجي قرب الحدود التركية بريف اللاذقية الشمالي.

حيث حققت وحدات الاقتحام في الجيش السوري تقدما ميدانيا هاما في الريف الشمالي الشرقي المتقاطع مع ريف إدلب والحدود التركية، وسيطرت على جبل “الزويقات” الإستراتيجي.

ومهد  التقدم الذي أحرزه الـجيش السوري ، الطريق نحو التلة (1045) والتي تقع على مشارف بلدة (كباني)، وفي حالة السيطرة عليه تصبح بلدة (كباني) بحكم الساقطة نارياً.

و قامت وحدات الجيش السوري البرية المرابطة على الشريط الشرقي القريب من بلدة “كباني” بعملية تمشيط ميداني، شملت مساحات واسعة وتلالا تعتبر خطوط تماس مع معاقل إرهابيي “الحزب الإسلامي التركستاني” بمحاذاة الحدود التركية بريف اللاذقية الشمالي الشرقي وإدلب الجنوبي الغربي، حيث تسهم الطائرات المسيرة في عملية الاستطلاع الدقيق للمنطقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل