تعزيزات عسكرية كبيرة باتت على الحدود مع سوريا

قالت وكالة الأناضول التركية الرسمية اليوم الثلاثاء بأن بعض الوحدات التابعة للقوات الخاصة التركية اتجهت صباح اليوم نحو الحدود مع سوريا .

وأضافت الوكالة بأن وحدات “الكوماندوز” التركية اجتمعت في ولاية هاتاي التركية بعد أن جاءت من عدد من المناطق ومن ثم اتجهت باتجاه مدينة غازي عنتاب التركية .

في ظل ذلك تحدثت الأناضول عن وجود لتحليق مروحي تركي قرب الحدود مع سوريا في نفس الوقت الذي أفادت مصادر أخرى بأن وحدات ” الكوماندوز” جاءت لتعزيز القوات التركية المتواجدة على الحدود مع سوريا .

كما أرسلت القوات المسلحة التركية، مزيدا من التعزيزات إلى وحداتها المتركزة على الحدود السورية.

و ضمن تلك القوات قالت الوكالة بأن حوالي 10 شاحنات نقل كانت تحمل عربات مدرعة وعدد من الآليات العسكرية شوهدت وهي تخرج من قيادة “لواء المدرعات 20” في ولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا وتوجهت إلى منطقة “أقجة قلعة” الحدودية مع سوريا .

كما تحدثت مصادر في ولاية “كليس” بأنها استقبلت حافلات من عناصر القوات الخاصة التركية وشاحنات ضخمة محملة بالذخائر قادمة من ولاية هاتاي جنوب البلاد وكانت وجهتها قضاء “ألبيلي” قرب منطقة ” كليس ” على الحدود مع سوريا .

وضمن كل تلك التعزيزات صرح مصدر عسكري بأنها شهدت إجراءات امنية مشددة وذلك بهدف دعم الوحدات التركية التي تتمركز على الحدود مع سوريا .

فيما أكدت وزارة الدفاع التركية عبر بيان رسمي تم نشره على موقع تويتر بأن القوات التركية لن تتسامح مع فكرة إنشاء ممر إرهابي على الحدود التركية , وبأنها مستعدة بشكل كامل لعمليتها المرتقبة في منطقة شرق الفرات .

والسبت، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه أصدر توجيهات لإطلاق عملية عسكرية وشيكة ضد الإرهابيين في شرق الفرات شمالي سوريا.

اقرأ أيضاً : تركيا جهزت 80 ألف إرهابي لمحاربة الجيش السوري

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل