الشرطة العسكرية الروسية تحتل موقعا مسيطرا في ريف عين العرب

الشرطة العسكرية الروسية تحتل موقعا مسيطرا في ريف عين العرب : بدأت الشرطة العسكرية الروسية بتسيير دوريات أمنية في مدينة عـين العرب (كوباني) السورية.

وتتخذ وحدة من الشرطة العسكرية الروسية التي وصلت إلى مدينة عـين العرب، يوم الأربعاء، في مهمة حفظ الأمن ومراقبة انسحاب الفصائل الكردية، تتخذ مخفر الحدود في ريف عين العرب قاعدة لها.

دوريات أمنية بدأت أعمالها في مدينة عين العرب السورية لحفظ الأمن ومراقبة انسحاب الفصائل التركية

وصرح إيغور سيريتسكي المتحدث باسم قيادة القوات الروسية الموجودة في سوريا، بأن قاعدة الشرطة العسكرية الروسية تحتل موقعا مسيطرا على الحدود السورية التركية.

وقال  في تصريحات صحفية نشرت الخميس، “وفقا للاتفاقيات التي تم التوصل إليها بين الرئيسين الروسي والتركي، بدأت الوحدات العسكرية الروسية، ابتداء من ظهر يوم 23 أكتوبر، بتسيير دوريات على طول الحدود السورية التركية، وتشمل منطقة الدوريات مدينة عـين العرب (كوباني)”.

وبخصوص إنشاء قاعدة لها في مدينة عين العرب شمال شرق سوريا، قال المتحدث، “تقع  القاعدة عند الحدود على بعد بضعة كيلومترات من عـين العرب وعلى بعد كيلومترين من الأراضي التركية، كما تقع القاعدة على تلة مرتفعة ومجهزة وفيها برج اتصالات”.

وأضاف المتحدث، ستنظم الشرطة العسكرية الروسية، مع حرس الحدود السوري، آلية انسحاب وحدات حماية الشعب الكردية مع أسلحتها، من منطقة الحدود حسب الاتفاق التركي الروسي.

ودخلت الشرطة العسكرية الروسية إلى مدينة عين العرب طبقا لمذكرة التفاهم بين روسيا وتركيا التي توكل مهمة مراقبة انسحاب الفصائل الكردية من منطقة الحدود السورية التركية إلى الشرطة العسكرية الروسية وحرس الحدود السوري.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل