الأول من نوعه..حدث في مستوطنة هضبة ترامب في الجولان المحتل

الأول من نوعه .. حدث في مستوطنة “هضبة ترامب” في الجولان السوري المحتل : قالت صحيفة عبرية إن مستوطنة “رمات ترامب” بهضبة الجولان السوري المحتل ستستضيف حدثا هو الأول من نوعه في تاريخ المستوطنة.

وأفادت صحيفة “ماقور ريشون” العبرية، مساء أمس الخميس، بأن أكثر من 150 صحفيا وإعلاميا حول العالم سيقومون بزيارة مستوطنة “رمات ترامب” أو “هضبة ترامب”، التي تم تدشينها في هضبة الجولان السوري المحتل، مطلع يناير/كانون الثاني من العام الجاري.

حدث مستفز تقوم به اسرائيل في الجولان السوري المحتل ، فبعد تسمية  مستوطنة في الجولان المحتل باسم هضبة ترامب، تقوم اسرائيل باستضافة 150 صحفيا وإعلاميا فيها لحضور حفل تحضيري عسكري بداية الشهر القادم.

وأوردت الصحيفة العبرية أن المجلس الإقليمي للمستعمرة الإسرائيلية يقوم بالتنسيق مع المكتب الإعلامي الحكومي لإقامة حفل تحضيري عسكري جديد، في الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، في المستوطنة، ويحضره شخصيات سياسية وعسكرية وإعلامية.

وأوضحت الصحيفة أن المستوطنة تم تدشينها بالفعل، ويجرى إقامة البنية التحتية لها عن كثب، ويتوقع خلال عام واحد أن ينتقل إليها حوالي 120 عائلة علمانية.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن الوفد الإعلامي الدولي سيلتقي بالرئيس روؤبين ريفلين، ورئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، وشخصيات إسرائيلية أخرى على هامش زيارتهم للمستعمرة الإسرائيلية.

وأكدت الصحيفة العبرية أن إسرائيل تستعد لهذا الحدث المهم في هضبة الجولان السورية، حيث ستستقبل الوفد الإعلامي الدولي لمدة ثلاثة أيام، والذي سيقوم بجولة سياحية في الهضبة المحتلة والشمال الإسرائيلي، بهدف زيادة فرص الاستثمار وزيادة فرص العمل في الجولان المحتل.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل