تركيا تحظى بخسارة جديدة في الميدان الليبي

880

تركيا تساعد الإرهاب في ليبيا

أفاد اللواء أحمد المسماري الناطق باسم الجيش الوطني الليبي بأن قوات الجيش التي تتمركز في جنوب طرابلس قامت بالتصدي لهجوم قامت بشنه قوات حكومة الوفاق وذلك بدعم مباشر من تركيا عبر عدد من الطائرات المسيرة .

و قال المسماري في تصريحات لوكالة سبوتنيك بأن المعارك أسفرت عن مقتل 30 مقاتلاً تابعاً لحكومة الوفاق وإصابة أكثر من 40 آخرين وذلك خلال التصدي للهجوم

وكان المسماري أشار في مؤتمر صحفي عقده السبت، في أبو ظبي ، أن الجيش كبّد القوات التابعة لحكومة الوفاق خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، وبيّن أن الجيش صد هجوما لقوات الوفاق على تمركزات في جنوب طرابلس.

بدوره قال المستشار القانوني للجيش الوطني صلاح الشكري، إن الجيش أعلن رفضه للانخراط بالحوار الذي دعا إليه المبعوث الأممي غسان سلامة، لعدم مصداقية المبعوث في نقل صورة الأوضاع في ليبيا للمجتمع الدولي، ولأنه لا يعترف بوجود “إرهابيين” مع الوفاق.

فيما ندد ناشطون في الشان الليبي عن الصمت الدولي على تدخلات النظام التركي في الشؤون الداخلية الليبية بدون أي إدانة واحدة , حتى من الدول العربية والأجنبية .

خليفة حفتر وموقفه من التدخل التركي في ليبيا ودعم الإرهاب

وقالت مصادر بأن التدخل التركي في ليبيا لا يقتصر فقط على الدعم السياسي والتصريحات الإخبارية , بل يتعمق إلى الدعم العسكري والمشاركة التركية العسكرية المباشرة في الحرب الدائرة داخل البلاد وذلك عبر العديد من الطرق منها دعم حكومة الوفاق الوطني وميليشياتها الإرهابية بالمدرعات تركية الصنع أو حتى إرسال الطائرات المسيرة لقصف المدنيين الأبرياء وحتى مشاركة الضباط الأتراك في قيادة تلك الطائرة لقصف  المناطق الآهلة بالسكان .

وذكرت المصادر بأن المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة قال قبل عدة أيام إن طائرة مسيرة تتبع إلى تركيا و يقودها عناصر أتراك عبر محطة تحكم ، قصفت عند نقطة إسعاف، ما أدى إلى مقتل مسعف في منظومة الإسعاف و جرح مسعفين آخرين.

وأضاف المركز الإعلامي في منشور على صفحته الرسمية بفيسبوك، أن الاعتداءات السافرة وقتل الليبيين والاعتداء عليهم في أرضهم يستمر من قبل الأتراك، بفعل الخونة وحكومة السراج بحسب المركز.

وأفادت بعض الأخبار في إشارة إلى أن التدخل التركي يؤدي إلى وقوع إصابات بين المدنيين والعاملين الطبيين الذين يعتبر هجومهم جريمة.

اقرأ أيضاً : روسيا : ماذا يجري داخل كواليس العاصمة موسكو حول ليبيا؟


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل