تطور كبير.. العلم السوري إلى جانب العلم التركي وسط تركيا “صورة”

9٬691

تطور كبير.. العلم السوري إلى جانب العلم التركي وسط تركيا : أبدى ناشطون استغرابهم من رفع العلم السوري الرسمي في مدينة غازي عينتاب التركية، إلى جانب العلم التركي، في خطوة تعتبر الأولى من نوعها والتي ربما تمهد بشكل أو بآخر لتغيير كبير قد يحصل مستقبلاً.

  • وكالة عربي اليوم الإخبارية _ ديمة الحلبي

ورفع العلم السوري الرسمي إلى جانب العلم التركي خلال انطلاق مهرجان فن الطبخ والطعام الدولي الذي يقام في مدينة غازي عينتاب حالياً.

ناشطون سوريون معارضون لاجئون في تركيا، احتجوا على الخطوة وطالبوا الحكومة التركية بسحب الأعلام السورية الرسمية ووضع مكانها أعلام المعارضة السورية وهي ذاتها علم الانتداب الفرنسي، إلا أن الحكومة التركية لم تلتفت إلى مطالبهم واستمر وجود العلم السوري الرسمي في المنطقة.

تطور كبير.. العلم السوري إلى جانب العلم التركي وسط تركيا - وكالة عربي اليوم الإخبارية

ويسبق هذا التطور، قيام مؤتمر حواري حول المسألة السورية تنظمه المعارضة التركي أواخر الشهر الجاري.

وقد دعت المعارضة التركية شخصيات سورية من الحكومة السورية أو مقربة منها لحضوره، مثل عضو القيادة القطرية السابق في حزب البعث خلف المفتاح والمسؤول في حزب البعث والمحلل السياسي المقرب من الحكومة بسام أبو عبد الله الذي اعتبر المؤتمر فرصة للسوريين لنقل وجهة نظرهم ورؤيتهم، في حين لم يؤكد المفتاح حضوره أو لا.

ومن مجمل هذه التطورات يستطيع أي شخص أن يستشف تغيرا ملموسا في السياسة التركية ولو بالحدود الدنيا تجاه الحكومة السورية، وما هذه الاجراءات البسيطة سوى تعبير عن رغبة تركية في التقارب مع دمشق بعد القطيعة المستمرة منذ عام 2011 على خلفية بدء الحرب السورية ودعم تركيا للمعارضة السورية والإرهابيين أيضاً.

وتحتضن تركيا الائتلاف السوري المعارض وتدعمه، كما تحتل أجزاء واسعة من سوريا، وتستميت في محاولاتها منع تقدم الجيش العربي السوري باتجه ادلب والسيطرة عليها.

لكن الخلافات بين تركيا والولايات المتحدة، أدت لتقارب تركي روسي، حيث تحاول روسيا وإيران إيجاد صيغة ملائمة لإحداث تقارب بين تركيا وسوريا.

وبينما تسعى إيران لإحداث هذا التقارب لضم سوريا إلى محور إيران قطر تركيا ضد محور السعودية الإمارات، فإن روسيا تحاول وتسعى لإعادة العلاقات السورية مع الجميع سواء في الجانب العربي أو حتى إعادة العلاقات السورية الأوروبية والسورية الغربية بشكل عام.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل