اغتيال قائد إرهابي سعودي بارز مقرب من الجولاني في إدلب

1٬776

اغتيال قائد إرهابي سعودي بارز مقرب من الجولاني في إدلب : اغتيل قائد إرهابي سعودي بارز يوم الثلاثاء الماضي ، مع حارسه الشخصي في مدينة سراقب في ريف إدلب ، ويعتبر المقتول قيادي بارز من قيادات الصف الأول في الهيئة ويتميز بعلاقته الوثيقة بقائد الهيئة أبو محمد الجولاني.

  • وكالة عربي اليوم الإخبارية _ ميرام النقشبندي

“أبو عبد المحسن الجزراوي” قائد عسكري كبير و بارز في تنظيم هيئة تحرير الشام، تم اغتياله مع حارسه الشخصي المعروف بــ “أبو سفيان” في مدينة سراقب، كما تم اغتيال حارسه الشخصي بنفس العملية، باستخدام سلاح مزود بكاتم للصوت ، والجزراوي مواطن سعودي الجنسية تقلد منصب قيادي في هيئة تحرير الشام، ولم تعرف لغاية الآن الجهة التي نفذت عملية الاغتيال وما أسبابها.

وعثر على جثة الجزراوي ومرافقه أبو سليمان في المقر الأول في مدينة سراقب في إدلب ،مقتولين بالرصاص حيث قتل الجزراوي برصاصة واحدة في رأسه بينما قتل مرافقه بأكثر من عشر طلقات، وخطف اثنين آخرين من الجهة المنفذة ولا يزالا مجهولي المصير .

وقد كشفت كاميرات المراقبة الموضوعة حول مقر إقامة الجزراوي بحسب مصدر مقرب من هيئة تحرير الشام عن شخصية قامت بالمشاركة في تنفيذ العملية، ويشتبه أنه من أنصار تنظيم الدولة وقد تم تعميم صورته ، في حين لم يتم معرفة الشخص الآخر لأنه كان ملثما.

واستنفرت هيئة تحرير الشام بعد الحادثة في إدلب، كما يجري تشديد كبير على الحواجز في المنطقة بهدف إلقاء القبض على الفاعل الذي تم تعميم صورته على حواجز الهيئة وحواجز الفصائل الإرهابية الأخرى في إدلب .

وتشهد التنظيمات المسلحة والفصائل الإرهابية مؤخرا عمليات اغتيال عديدة من مجهولين ، حيث تزداد عمليات الاغتيال للقادة في الفصائل والشخصيات المعروفة فيها.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل