ليبيا : هل ينجح الفرقاء في تهدئة الصراع الدامي؟ّ!

3٬545

في كلمة متلفزة للمشير خليفة حفتر قبل أيام أن الهدف من عملية طرابلس “استكمال تحرير ليبيا من شرقها إلى غربها ومن جنوبها إلى شمالها”، إذ تواصل قواته منذ الرابع من نيسان/أبريل الماضي هجوماً للسيطرة على طرابلس حيث مقر حكومة الوفاق الوطني التي تعترف بها الأمم المتحدة.

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – إعداد سمر رضوان

أحرزت قوات حفتر في طرابلس تقدما طفيفا، حيث تواجه مقاومة شرسة من قبل القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا ، فقد قتل تسعة عناصر من القوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية، في المعارك التي دارت ضد القوات الموالية للمشير خليفة حفتر جنوب طرابلس.

ونشرت مصادر مطلعة حصيلة لقتلى القوات المسلحة بالجيش الوطني في معارك يوم الخميس بمختلف محاور طرابلس، وأشارت المصادر إلى فقدان القوات المسلحة الليبية الخميس لـ”5″ من منتسيبها في محور الخلة جنوب طرابلس اثر استهدافهم بالطيران المسير ومعارك القتال، ودارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بعدد من المحاور منذ صباح الخميس وتراجعت حدتها مساءاً، بين قوات الجيش الوطني وقوات الوفاق، فيما أكدت شعبة الاعلام الحربي التابعة للجيش الوطني أن القوات المسلحة تتقدم بمختلف محاور القتال في العاصمة طرابلس.

الموقف الدولي

قال المستشار السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وليد فارس، أن الوفد البرلماني الذي كان في زيارة قتال دامي في ليبيا - وكالة عربي اليوم الإخباريةقصيرة إلى واشنطن اتفق على أموراً مهمة تهم الشعب والجيش الليبي والقضية الليبية بشكلٍ عام وذلك خلال عدة إجتماعات مع مجلس الأمن القومي الأمريكي ووزارة الدفاع ومسؤولين تابعين للكونغرس، الأمر الذي مهد طريقاً سياسياً بين الدولة الليبية والمؤسسات المعنية في الولايات المتحدة الأمريكية. كما جددت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، فيدريكا موغريني، مطالبتها بوقف إطلاق النار بين الأطراف المتنازعة في طرابلس عبر هدنة تبدأ في عيد الأضحى وصولا لوقف دائم والعودة للعملية السياسية تحت رعاية الأمم المتحدة، مرحبة ببيان لها باقتراح المبعوث الأممي غسان سلامة لهدنة بمناسبة عيد الأضحى كخطوة مهمة في هذا الصدد، مشيرة إلى أن هذه التدابير يمكن أن تشكل خطوة أولى نحو إرساء السلام، كما حثت الأطراف للعمل على حماية المدنيين وضمان وصول المساعدات الإنسانية وعدم استهداف الأطقم الطبية في ليبيا .

يذكر أن الاتحاد الأوروبي أكد في وقت سابق أنه لا يوجد حل عسكري للأزمة في ليبيا، داعيا إلى العودة إلى الحوار السياسي من أجل الانتقال إلى انتخابات برلمانية ورئاسية.

مصر على خط الأزمة

وصل إلى القاهرة أمس الجمعة المشير خليفة حفتر قائد الجيش، قادما على رأس وفد بطائرة خاصة من ليبيا في زيارة لمصر يبحث خلالها أحدث التطورات على الساحة الليبية، ومن المقرر أن يبحث حفتر خلال زيارته مع عدد من كبار المسؤولين والشخصيات أحدث التطورات على الساحة الليبية وسبل مواجهة التنظيمات الإرهابية إلى جانب استعراض التعاون الثنائي بين مصر وليبيا، خاصة فيما يتعلق بتأمين الحدود بين البلدين، ومنع تسلل العناصر الإرهابية أو ضحايا الهجرة غير الشرعية منها.

قناة رئيسية

أصبحت ليبيا قناة رئيسية للمهاجرين واللاجئين الأفارقة الذين يحاولون الفرار إلى أوروبا، بعد الانتفاضة التي مهاجرون في سواحل ليبيا - وكالة عربي اليوم الإخباريةأطاحت نظام معمر القذافي في عام 2011. واستغل المهربون والجماعات المسلحة الفوضى في ليبيا بعد ذلك، أنقذ خفر السواحل الليبيين 145 آخرين، تمت إعادتهم إلى مدينة الخمس الساحلية التي تبعد 120 كلم شرق طرابلس، وكانت قد أعلنت منظمة الهجرة الدولية، فقدان عشرات المهاجرين بعد غرق زورق كانوا يستقلونه قبالة ليبيا ، وترددت أنباء، حول نية السلطات الليبية إغلاق ثلاثة من أكبر مراكز احتجاز المهاجرين لديها، بما في ذلك مركز تعرض لضربة جوية الشهر الماضي أثناء القتال بين القوات المتنافسة.
ورغم استمرار العنف عقب سقوط نظام معمر القذافي، لا تزال ليبيا تمثل نقطة عبور رئيسية للمهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا في قوارب مطاطية متهالكة يوفرها لهم المهربون والتي تتكرر حوادث غرقها.

إقرأ أيضا: بعد إغلاق مطار معيتيقة .. الأمم المتحدة تدعو لهدنة في ليبيا خلال العيد

إقرأ أيضا: ليبيا … تصاعد وتيرة الحرب بين قوات الوفاق وقوات حفتر


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل