ليبيا : الجيش الوطني الليبي سيدخل طرابلس في أي لحظة

1٬928

ليبيا : الجيش الوطني الليبي سيدخل طرابلس في أي لحظة – قال اللواء إدريس مادي قائد المنطقة العسكرية الغربية التابعة للجيش الوطني الليبي أن ساعة الحسم لدخول العاصمة متوقعة في أي لحظة لتخليصها من إرهاب الميليشيات الإرهابية المسلحة المتواجدة في عاصمة ليبيا .

و أفاد اللواء مادي في تصريحات صحفية أن المناطق التي تتواجد فيها مرتزقة حكومة الوفاق ستكون مناطق عمليات عسكرية للجيش منوهاً إلى أن المجموعات الإرهابية تحاول إطالة الحرب قدر الإمكان وذلك في محاولة يائسة منها لتغيير المواقف الدولية ضد الجيش الوطني .

وذكر مادي أن قوات الجيش الوطني مستعدة لدخول طرابلس وتحريرها في أي لحظة لكنها تنتظر قليلاً من الوقت وذلك تبعاً لمتغيرات الميدان .

يذكر أن خالد المحجوب الناطق الرسمي باسم المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة قد أفاد قبل عدة أيام عن أن الجيش الوطني الليبي يخوض اشتباكات عنيفة جداً في منطقة صلاح الدين وفي شارع “الخلاطات” في ضواحي العاصمة طرابلس منوهاً إلى خطة الجيش الليبي التي يسعى إليها وهي ربط محاور القتال ببعضها البعض وذلك لخنق الطوق على الميليشيات المسلحة والقضاء عليها .

وفي تصريحات لصحيفة الإتحاد الإماراتية أكد المحجوب سقوط أعداد كبيرة ما بين قتلى وجرحى من الميليشيات المسلحة بينهم مقاتلون مرتزقة وقادة ميدانيون بارزون .

كما لفت إلى أن المجموعات المسلحة ما زالت تقاوم وتحاول الصمود على كافة محاور القتال منها محور صلاح الدين , مما دفع المواطنين الآمنين إلى ترك منازلهم و إغلاق مصادر رزقهم لإحتدام الإشتباكات في شارع الخلاطات مؤكداً قرب لحظة تحرير العاصمة بكاملها من أيدي العصابات المسلحة .

وأفاد مراقبون للوضع الليبي أن تكتيكات الجيش الوطني الليبي أثبتت فعالية كبيرة في تنفيذ عملياتها العسكرية على محاور مدينة طرابلس .

يذكر أن قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.

اقرأ أيضاً : الميليشيات الإرهابية تهاجم شركة الكهرباء العامة في طرابلس


 


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل