عقدة اللجنة الدستورية حُلت.. هل حقاً بيدرسون مُصاب؟

أكد مصدر من أحد الوفود المشاركة في الجولة الثالثة عشر من مفاوضات أستانا حول سوريا ، إتمام الاتفاق حول تشكيل وتنسيق قوائم اللجنة الدستورية الثلاث، للحكومة والمعارضة والمجتمع المدني.

وكالة عربي اليوم الإخبارية _ إنجي ميرزا

وقال المصدر في تصريحات لوسائل إعلام روسية إن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون سيعلن على الأرجح قائمة اللجنة الدستورية السورية خلال قمة الدول الضامنة في أستانا التي ستعقد في العاصمة التركية نهاية شهر آب الجاري.

وأضاف أن الوفود قامت من حيث المبدأ بتنسيق كافة الأمور المتعلقة باللجنة الدستورية، وقد تم إدخال عبارة في البيان المشترك تفيد بأنه تم إنجاز وتنسيق قوائم اللجنة الثلاث وقواعد العملية، لافتاً أن كل ذلك يجب أن يجري تحت مظلة الأمم المتحدة.

وتوقع المصدر بناء على معلوماته أن تتم دعوة بيدرسون إلى قمة الدول الضامنة في أنقرة ليعلن عن القائمة خلال تلك القمة في حال لم تحدث أي أمور طارئة.

وأشار المصدر أنه تم خلال مباحثات اليوم الأول من الجولة الثالثة عشر لمفاوضات أستانا تم تحديد قواعد عملية اتخاذ القرارات في اللجنة الدستورية ، مضيفاً أنه وفي حال لم يكن هناك إجماع فينبغي أن يكون سبعون بالمئة على الأقل من الأصوات، والمشكلة أن لا أحد لديه مثل هذه الحصة لذلك ينبغي البحث عن حلول والعمل سريعا على إيجادها وتلافي هذه الثغرة.

في الوقت ذاته رفض رئيس وفد المعارضة السورية إلى مفاوضات أستانا أحمد طعمة تأكيد انتهاء تشكيل اللجنة الدستورية ، لافتاً أن تشكيلها لم يحدد بعد.

وأضاف طعمة أنه من السابق لاوانه القول بأن القوائم قد وضعت ومن غير المعروف إذا ما كان سيتم التوصل إلى توافق بشأن تشكيل اللجنة خلال جولة المفاوضات الحالية.

ولم يعرف إن كان طعمة يناور أو أنه لا يمتلك معلومات عن حل عقدة اللجنة الدستورية ، إلا أنه أبدى تأكيداً على أنه لن يمر وقت طويل حتى تظهر النتائج، لافتاً إلى أن الإعلان قد يكون خلال اللقاء القادم.

وهكذا بات من الواضح أن عقدة اللجنة الدستورية قد حلت، لكن غياب بيدرسون عن هذه الجولة الهامة من المفاوضات يطرح أسئلة كثيرة حول حقيقة إصابته فعلاً، أم أن الإصابة كانت مجرد حجة لعدم حضوره هذه الجولة نزولاً عند رغبة الولايات المتحدة الأميركية التي ما تزال تصر على تهميش مفاوضات أستانا لكونها البديل الروسي عن مفاوضات جنيف التي تعثرت وتوقف العمل بها منذ العام 2017.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل