تركيا وقطر تستجديان بالقاعدة لتحقيق مآربهما في طرابلس

1٬029

تركيا وقطر تستجديان بالقاعدة لتحقيق مآربهما في طرابلس – قال المتحدث باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية اللواء أحمد المسماري بأن الجيش الوطني وعبر وحداته الخاصة رصد إتصالات ومراسلات هاتفية بين عناصر تابعة لتنظيم القاعدة و الدوحة و أنقرة .

و نوه المسماري في حديثه لوسائل الإعلام خلال مؤتمرِ صحفي إلى أن القيادات الإرهابية في كلِ من قطر وتركيا وليبيا أجروا إتصالات عديدة ومكثفة خصوصاً بعد القصف الجوي الذي نفذه سلاح الجو الليبي في مدينة مصراتة لافتاً إلى أن القيادة العامة قدمت أدلة إلى القضاء تتعلق بجرائم ارتكبتها ميليشيات طرابلس .

هذا ولفت اللواء المسماري أن الغارات التي نفذتها المقاتلات اللليبية على مصراتة كانت بسبب قصف الميليشات الإرهابية في المدينة لمواقع الجيش وارتكابها العديد من الجرائم بحق المدنيين

كما أشار المسماري أن الجيش الوطني يسعى إلى استعادة المدينة من أيدي المجموعات المسلحة وذلك للرد على الإرهابيين المتواجدين في المنطقة مؤكداً على أن الجيش يملك زمام المبادرة في الميدان .

و أضاف المسماري أن الجيش الوطني الليبي يسعى إلى تنظيف ليبيا من الإرهاب الإخواني الممنهج وبالتالي تنظيفها من أتباع قطر وتركيا .

وفي سياق منفصل أكدت مصادر ليبية محلية، أنه تم غلق حقل الشرارة النفطي، بعد غلق صمام على خط الأنابيب الذي يربط الحقل بمرفأ الزاوية النفطي، ولم يتضح حتى الآن موقع الصمام.

يذكر أن الحقل، الذي ينتج 290 ألف برميل يومياً، أُغلق في وقت سابق هذا الشهر، بعد أن سدت جماعة مجهولة صماماً على خط الأنابيب الواصل إلى الزاوية.

ولا يزال التوتر سيد الموقف في العاصمة الليبية طرابلس، خاصة في ظل التصعيد العسكري قرب مطار معيتيقة الدولي، الذي استؤنفت فيه الرحلات الجوية بعد تعليق متكرر أربك الملاحة وأثار قلق المسافرين.

ونقل شهود عيان أجواء الرعب التي عاشوها طيلة نهار الاثنين، حيث سقطت ثلاثة صواريخ بالقرب من طائرة كانت تستعد للإقلاع إلى تونس، وخلف الصواريخ دوي انفجارات وأعمدة دخان ورعبا كبيرا لدى الرّكاب.

من جانبها أعربت الأمم المتحدة أمام هذا الوضع مجدداً عن قلقها من تزايد الهجمات قرب مطار معيتيقة.

وكان المبعوث الأممي غسان سلامة قد طالب حكومة الوفاق بوقف استخدام هذا المطار لأغراض عسكرية.

ورغم نفي حكومة الوفاق وتأكيدها على أنها في وضع دفاعي ضد هجمات الجيش، إلا أن المستشار في الجيش الوطني الليبي، صلاح عبدالكريم، اتهم حكومة الوفاق بتضليل الرأي العام، مطالبا بتحييد مطار معيتيقة من المعارك.

معارك، أكد مستشار الجيش، على استمرارها لأنها تحارب ما وصفه بالإرهاب الذي تدعمه جهات خارجية لا سيما تركيا وقطر.

في غضون ذلك، توقعت إيطاليا عبر سفيرها في ليبيا بأن يطول أمد القتال في طرابلس مع إصرار الجيش الليبي على مواصلة المعركة حتى استعادة طرابلس.

اقرأ أيضاً: الجيش الوطني الليبي يستعد لتحرير طرابلس بقيادة حفتر


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل