تركيا تنشئ قاعدة عسكرية جديدة في قطر

4٬744

تعتزم تركيا بناء قاعدة عسكرية جديدة في قطر، إلى جانب القاعدة الحالية التي تضاعف الوجود التركي فيها منذ بدء الأزمة ما بين قطر وجاراتها. وقد تداولت وسائل إعلامية وتركية محلية خبر افتتاح القاعدة الجديدة الأمر الذي سيزيد من الوجود التركي في قطر أكثر من ذي قبل تحت قيادة مشتركة تركية قطرية، وسيتم افتتاح القاعدة بحضور أردوغان و أمير قطر قريبا .

وكالة عربي اليوم الإخبارية _ ميرام النقشبندي

وذكرت صحيفة حرييت أن الانتشار الأول للجنود الأتراك في القاعدة الأولى كان في تشرين الأول عام 2015 وكان بهدف محاولة المساهمة في السلام الإقليمي ضمن نطاق العلاقات الثنائية العسكرية بين البلدين وتم تسميتها لاحقا في عام 2017 بالقيادة المشتركة بين تركيا وقطر.

وأضافت الصحيفة إن «تركيا بامتلاكها قاعدة عسكرية دائمة في قطر أصبحت قوة».

مؤكدة أن القاعدة العسكرية الدائمة لتركيا في قطر لها أهمية كبرى وتتجاوز العلاقات الثنائية بين البلدين .

ورأت أن تركيا بامتلاكها هذه القاعدة الجديدة أصبحت قوة موازنة فيما يتعلق بإيران والمملكة العربية السعودية فـ قطر تمتلك قوة مالية كبرى، إضافة إلى الاحتياطي الكبير من الغاز عالميا فضلا عن الحدود المشتركة مع السعودية فقط دون غيرها.

ويبين التقرير أهمية وجود القاعدة العسكرية التركية في قطر من خلال النظر إلى حروب الطاقة في المنطقة، و سياسة واشنطن وجدول أعمالها تجاه إيران في المنطقة، ومناورات الاخيرة المحتملة، خاصة العمليات السرية أو العلنية تجاه تركيا من قبل السعودية.

كما تكشف القاعدة الجديدة وتعزيزها بقوات تركية حقيقة تشدق قطر بعبارات السيادة المنتهكة امام الجيش التركي ، فمثلا تم توقيع اتفاق عام 2016 كشفته وثائق مسربة ، يظهر مدى التبعية والخضوع في النظام القطري لتركيا ومنها ما ينص على عمليات غير محددة النوع والماهية.

ويحق لتركيا بموجب الاتفاق الترويج لأفكارها ومصالحها في منطقة الخليج العربي ،واستخدام قواتها الجوية والبرية والبحرية في قطر بمهمات قتالية.

وكشفت الصحيفة أن القاعدة الجديدة مزودة بعدد كبير من المرافق والخدمات وسيتم تزويدها بعدد كبير من الجنود دون تحديد العدد لدواع امنية لكنها لفتت أن العدد كبير جدا.

ولم تحدد المدة التي سيقضيها الجنود الأتراك في قطر، إلا أنه يحق لتركيا تحديد مدة مهام قواتها في الدوحة، كما يمنع ملاحقة أي جندي تركي على الأراضي القطرية أو محاكمته في حال ارتكابه أي انتهاك قانوني.

وتقوم تركيا بإطار اتفاقية الدفاع المشترك بإرسال قواتها إلى قطر، بهدف زيادة قدرات الدفاع للقوات المسلحة القطرية في مكافحة الإرهاب وحفظ السلم والأمن الدوليين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل