الليرة السورية بانتظار تحسن كبير والسر في معبر القائم

6٬177

الليرة السورية بانتظار تحسن كبير والسر في معبر القائم : أكد عضو مجلس محافظة الأنبار فرحان العبيدي عن افتتاح معبر القائم الحدود بين العراق وسوريا خلال الأيام المقبلة، مشيراً أنه تم الانتهاء من كافة الاستعدادات الأمنية والإدارية والخدمية في المنفذ.

وكالة عربي اليوم الإخبارية _ إنجي ميرزا

وقال العبيدي إن الحكومة المحلية في الأنبار العراقية والقيادات الأمنية ناقشوا افتتاح المعبر، كاشفاً أن افتتاحه سيكون خلال الشهرين القادمين على أبعد تقدير.

وأضاف المسؤول العراقي أن المعبر تم إغلاقه قبل نحو السبع سنوات، بسبب الأوضاع الأمنية في سوريا آنذاك إلا أن استقرار الوضع الأمني في الأنبار وباقي المحافظات السورية وتأمين الطريق البري من هجمات داعش شجع على إعادة افتتاحه خلال الأيام المقبلة.

كذلك أعلن مجلس محافظة الأنبار عن تخصيص مليار وخمسمئة مليون دينار عراقي لدعم جهود إعادة افتتاح المعبر غربي المحافظة العراقية والذي يقابله من الجهة السورية مدينة البوكمال.

وأكد عضو المجلس فرحان محمد الدليمي إن حكومة الأنبار تدعم كافة الجهود التي تصب في مصلحة المحافظة، لافتاً أن إعادة افتتاح المعبر الحدودي بين سوريا والعراق ستساهم في خلق فرص عمل جديدة للعاطلين عن العمل بالإضافة لدخول البضائع السورية إلى المحافظة وعودة أسطول التجارة بين البلدين.

وفي وقت سابق من العام الجاري دعت الحكومة السورية نظيرتها العراقية لتكثيف الجهود من أجل افتتاح المعبر الحدودي بينهما والذي يمتد من قضاء القائم في العراق إلى مدينة البوكمال في دير الزور السورية.

وترتبط سوريا مع العراق بثلاثة معابر رسمية هي معبر القائم الذي يجري الحديث الآن عن افتتاحه ومعبر الوليد في العراق والذي يقابله من الجهة السورية منطقة التنف التي تحتلها الولايات المتحدة الأميركية ما يعيق افتتاح هذا المعبر

بالإضافة إلى معبر ربيعة في العراق والذي يقابله في سوريا اليعربية وهو خاضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية التي رفضت مؤخراً افتتاحه بعد اشتراط الحكومة العراقية رفع العلم السوري الرسمي عليه وإيفاد موظف رسمي من الحكومة السورية للتصديق على عمليات النقل بين البلدين.

وقد تم إغلاق هذه المعابر إبان سيطرة تنظيم داعش الإرهابي على المناطق السورية والعراقية الحدودية والسيطرة على تلك المعابر.

ويعتبر في افتتاح المعبر فائدة كبيرة لـ سوريا التي تساهم المعابر بانتعاش اقتصادها وتحسن الليرة السورية التي سجلت خلال الفترة السابقة انخفاضاً كبيراً في سعر صرفها مقابل الدولار نتيجة الحصار الأميركي والأوروبي على الحكومة السورية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل