الصادق الغرياني يفتح حرباً كلامية ضد غسان سلامة

الصادق الغرياني يفتح حرباً كلامية ضد غسان سلامة – اتهم المفتي المعزول من مجلس النواب الصادق الغرياني يوم الأربعاء , غسان سلامة المبعوث الأممي بتحريض الدول الكبرى على قصف ليبيا تحت مسمى مكافحة الإرهاب وذلك خلال كلمته الأخيرة في مجلس الأمن .

كما دعى الغرياني حكومة الوفاق و وزاراتها ومجلسي النواب والدولة في طرابلس إلى بذل المزيد من العمل ضده بما فيه الضغط على الأمم المتحدة ومطالبتها بسحبه من البلاد فورا .

وخلال ظهوره التلفزيوني عبر شاشة التناصح نوه الغرياني إلى أن الإكتفاء بالإستنكار و الإدانة لإحاطة المندوب غسان سلامة من حكومة الوفاق و وزاراتها لا يجدي نفعاً معتبراً الغرياني أن المتعين مع المبعوث الأممي في حال أضر “بالقضية الوطنية” أن يطالب المسؤولين الليبين بإنهاء بعثته .

وأضاف الصادق : ” كيف للشعب الليبي بعد هذا كله أن يرضى السكوت عن غسان سلامة، ولا يخرجون بالآلاف ينددون بتصريحاته ويطالبون بإنهاء بعثته ؟ ” .

كما شن الغرياني هجوماً لاذعاً على المندوب سلامة متهماً المبعوث الأممي بالإتجاه بكافة الطرق التي تقتل الليبيين .

و أضاف بأن المبعوث ارتكب جناية حقيقية بحق ليبيا والليبيين عندما تحدث في كلمة مجلس الأمن عن وجود إرهابيين في صفوف حكومة الوفاق معرباً عن استغرابه في صمت الشارع حول هذا الشأن وفق تعبيره .

وفي هذا الصدد إنتقد الغرياني كل من روسيا والولايات المتحدة قائلاً بأن سلامة كان يتحدث أمام هذه الدول في المجلس تضاف لها فرنسا ويألبها على ضرب ليبيا متهماً موسكو بممارسة التدمير بطائراتها في كل مكان بحجة مكافحة الإرهاب وبدرجة أقل هاجم واشنطن التي أشار لقدرتها وعدم ترددها على ضرب أي مكان بذات الحجة ، وفي هذا الصدد دائماً مايعبر الغرياني عن أن الإرهاب والإرهابيين مجرد حجج لضرب الشعوب المسلمة والإسلام من قبل هذه الدول وخاصة روسيا بعملها العسكري في سوريا .

وأكمل الغرياني هجومه على المندوب سلامة متهماً إياه بمحاولة قتل الليبيين والإفتراء عليهم بكل الطرق .

كما اتهمه بتدمير ليبيا واليمن وسوريا وأشار إلى أن السكوت على خيانته عار وخيانة للأمة حسب قوله .

اقرأ أيضاً : ما علاقة الإخوان المسلمين بفايز السراج؟


 


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل