الجيش الليبي يعلن تكتيكه الجديد في معارك طرابلس

أفاد خالد المحجوب الناطق الرسمي باسم المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة أن قوات الجيش الوطني الليبي ستستمر في قصف واستنزاف قوات ما تسمى بحكومة الوفاق على نفس النهج المتبع سابقاً والقائم على سحب المقاتلين المرتزقة إلى خارج المناطق المزدحمة بالسكان واستهدافهم بعيداً عم المدنيين .

كما نوه المحجوب في تصريح خاص لقناة الحرة أن الغارات الجوية التي ينفذها سلاح الجو الليبي يحقق أهدافه بشكل كامل وهو استنزاف قوات حكومة الوفاق كما أن قواته تسعى لتعزيز نقاط القتال وإحكام الحصار الخانق المفروض على إرهابيي حكومة الوفاق حتى حين السيطرة على العاصمة طرابلس والقضاء على الإرهابيين .

كما جدد المحجوب تأكيده على أن الجيش قادر على حسم المعركة بوقت قصير، إلا أن ذلك لم يحدث، حفاظا على سلامة المدنيين والبنية التحتية في طرابلس.

يذكر أن المحجوب  قد أفاد قبل عدة أيام عن أن الجيش الوطني الليبي يخوض اشتباكات عنيفة جداً في منطقة صلاح الدين وفي شارع “الخلاطات” في ضواحي العاصمة طرابلس منوهاً إلى خطة الجيش الليبي التي يسعى إليها وهي ربط محاور القتال ببعضها البعض وذلك لخنق الطوق على الميليشيات المسلحة والقضاء عليها .

وفي تصريحات لصحيفة الإتحاد الإماراتية أكد المحجوب سقوط أعداد كبيرة ما بين قتلى وجرحى من الميليشيات المسلحة بينهم مقاتلون مرتزقة وقادة ميدانيون بارزون .

كما لفت إلى أن المجموعات المسلحة ما زالت تقاوم وتحاول الصمود على كافة محاور القتال منها محور صلاح الدين , مما دفع المواطنين الآمنين إلى ترك منازلهم و إغلاق مصادر رزقهم لإحتدام الإشتباكات في شارع الخلاطات مؤكداً قرب لحظة تحرير العاصمة بكاملها من أيدي العصابات المسلحة .

وأفاد مراقبون للوضع الليبي أن تكتيكات الجيش الوطني الليبي أثبتت فعالية كبيرة في تنفيذ عملياتها العسكرية على محاور مدينة طرابلس .

يذكر أن قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.

اقرأ أيضاً : حكومة الوفاق الليبية تتكبد خسائر كبيرة في طرابلس

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل