موسكو تكشف عن الخطة الأمريكية الجديدة لسوريا .. لماذا الآن؟

3٬786

رغم إنقلاب موازين الحرب في سوريا لصالح الجيش السوري وحلفائه و الإكتفاء الأمريكي بالتواجد شرق الفرات و دعمه للمقاتلين الأكراد بالذخيرة والعتاد إلا أن واشنطن لا تريد أن تقف تتفرج على تقدم الجيش السوري دون أن تحاول فعل شيء , بل تعمل على البحث على أي ثغرة تمكنها من افتعال المشاكل في الداخل السوري و إطالة أمد الحرب على سوريا .

وكالة عربي اليوم الإخبارية – عبدالله زمزم

ضمن هذا الإطار قال رئيس إدارة العمليات التابعة لهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية الفريق أول سيرغي رودسكوي أن مدربي الجيش الأمريكي يدربون عدة تشكيلات مسلحة في المنطقة الـ 55 كيلومتراً قرب منطقة التنف الحدودية في سوريا مؤكداً بكلامه على أن الأمريكيين يعملون على تشكيل فصيل إرهابي مسلح جديد تحت مسمى “مغاوير الثورة” بالإضافة لعدد من المجموعات المسلحة الصغيرة تحت مسمى “جيش الكتائب العربية” وغيرها من الفصائل الإرهابية ضمن المنطقة ذاتها .

و أضاف رودسكوي بأن مهام هذه الجماعات هي تخريب البنية التحتية في سورية وتدميرها ومهاجمة مناطق انتشار النفط والغاز وارتكاب الأعمال الإرهابية ضد الجيش السوري مؤكداً على تواجد هذه الجماعات في السويداء وحول مدينة تدمر .

في نفس التوقيت أفادت بعض المصادر في محافظة السويداء ومدينة تدمر عن تواجد وتحليق للطيران العسكري الأمريكي فوق منطقة التنف .

بدوره أفاد مصدر صحفي بأن الحكومة الأمريكية تسعى إلى خلق حالة جديدة من الإستنزاف للحكومة السورية وجيشها الموجود على الأرض وحلفائها موسكو و طهران .

بدوره قال مصدر صحفي بأن واشنطن تسعى كهدف أول لخلق حالة استنزاف جديدة للحكومة السورية وجيشها وحليفتها موسكو ، ومن ضمن مهام مغاوير الثورة استهداف المستشارين والخبراء إضافةً لاستهداف وحدات الجيش السوري في درعا وتدمر وبعض المناطق في السويداء بحسب قوله.

كما أفاد بعض المحللين بأن إعلان المسؤول الروسي لهذا الكلام الخطير وكشفه عن تلك المعلومات هو أن موسكو تراقب عن قرب كل الخطوات الأمريكية في سوريا وتعد العدة لإيجاد الطرق الوقائية من مثل تلك الخطط وذلك بالتنسيق الكامل مع الجيش السوري والحكومة السورية .

اقرأ أيضاً : الجيش يقلب المعادلات شمالاً وعشرات الإرهابيين بين قتيل وفار


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل