قسد تهرب عائلات داعش إلى أماكن سيطرة تركيا !

قامت قوات سوريا الديمقراطية  – قسد بتهريب عائلات التنظيم الإرهابي داعش إلى مناطق ترزح تحت ظل الاحتلال التركي والميليشيات التابعة له.

وكالة عربي اليوم الإخبارية _ ميرام النقشبندي

قامت قسد تحت غطاء مروحي من التحالف الدولي بحجة البحث عن بقايا لعناصر التنظيم الإرهابي بحملة مداهمات واعتقالات في ريف دير الزور، حيث وجهت للمتهمين تهمة الانتماء لداعش ما زاد في نقمة المواطنين في المنطقة، والذين خرجوا خلال الأسبوع الماضي بعدة مظاهرات رفضا للسياسة التي تتبعها قسد من تجنيد الشبان في المنطقة فضلا عن سوء الأحوال المعيشية .

وقامت قسد بتهريب النساء والأطفال لأسر داعشية من مخيم الهول عن طريق شبكات مختصة بهذه العمليات إلى مناطق ترزح تحت الاحتلال التركي وذلك لقاء مبالغ مالية تبدأ من 5000 دولار للشخص الواحد ذو أصول أجنبية بينما تتقاضى 500 دولار لمن يملك الجنسية السورية ، وقد سجلت بعض عمليات التهريب 2500 دولار للشخص الواحد.

و بحسب المرصد المعارض نقلا عن مصادر وصفها بـ الموثوقة ، فقد اكد تورط جهات عديدة بعمليات التهريب بما فيها قوات عسكرية استخباراتية وطواقم طبية ناشطة في مخيم الهول فضلا عن شخصيات أخرى متواجدة في المخيم .

ويبدو هذا النشاط القائم بتهريب عوائل داعش ليس بالجديد ، فقد قام مسؤولون من قوات سوريا الديمقراطية سابقا بتهريب عناصر للتنظيم لقاء مبالغ مالية كبيرة عبر الخط العسكري لقوات قسد.

وذكرت مصادر حينها أن المسؤولين في قوات سوريا الديمقراطية عن سوق المعتقلين من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش” ، لم يسجلوا أسماء العناصر المهربة على قوائم المساقين إلى المخيم كي يتسنى لهم الهروب وكان ذلك لقاء مبالغ مادية كبيرة أيضا.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل