سوريا تدمر صاروخ مضاد للطائرات .. ما السبب ؟

سوريا تدمر صاروخ مضاد للطائرات : استخدمت القوات السورية الصواريخ المضادة للطائرات خلال العدوان الإسرائيلي الأخير منذ أيام على الأراضي السورية

وكالة عربي اليوم الإخبارية  _ ميرام النقشبندي 

وبحسب مصادر إعلامية قام مطلقو الصواريخ اضطراريا بتدمير أحد الصواريخ الاعتراضية السورية في الجو بعد إطلاقه وذلك لاكتشاف إمكانية إصابته لطائرة مدنية في الأجواء .

وتم تفجير الصاروخ على ارتفاع 300 متر تقريبا  لكن تم ذلك بعد دخوله الأجواء القبرصية ، ما يفسر العثور على بقايا الصاروخ في قبرص بعد انتهاء العدوان الإسرائيلي منذ حوالي الاسبوع.

لكن لم يصرح أي مصدر رسمي بهذه الحادثة ولم يتم تأكيدها .. إلا أن نشر صور بقايا صاروخ اس 200 ضمن الأراضي القبرصية صبيحة العدوان الإسرائيلي يثبت انفجار الصاروخ وذلك بحسب موقع الكتروني متخصص في شؤون الطيران.

وكان الكيان الصهيوني قد شن عدونا منذ أيام على سوريا  وتحديدا على ريف دمشق ومحافظة حمص في ذات الوقت .

إقرأ أيضا : الصواريخ الصهيونية بين مخالب الدفاعات الجوية السورية ..

حيث تقوم الطائرات الحربية الصهيونية منذ فترة بتنفيذ اعتداءات على مواقع سورية في مناطق مختلفة لكن أغلبها يحدث في ريف دمشق الجنوبي ومحافظة حمص .

وبحسب عمر معربوني مدير القسم العسكري في وكالة عربي اليوم الإخبارية يبدو التركيز على هذه المناطق يرتبط بالتبرير الصهيوني أن المواقع المستهدفة هي مواقع إيرانية أو مواقع تابعة لحزب الله، ليتماشى ذلك مع الهدف الصهيوني المُعلن بما يرتبط بالعداء لإيران وحزب الله  وهذا من وجهة النظر الصهيونية .

امّا حقيقة الأمر فهي ترتبط بالتحولات الكبرى التي حصلت في الميدان السوري بعد سلسلة الانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري

وبسبب عملية ربط الحدود السورية – العراقية التي تشكل السبب الرئيسي حيث أن عملية الربط أثّرت في مجمل ميزان القوى على مستوى القوى والوسائط وفي الخط البياني للصراع الذي بات متصاعداً لمصلحة محور المقاومة وهابطاً بما يرتبط بقوى الهجمة على سورية .

وعليه فإن الأمر بات يندرج ضمن قواعد الاشتباك الجديدة التي يحاول الكيان الصهيوني رسمها بما يتناسب مع حاجاته.

وبرأي معربوني فإن هذه الاعتداءات ستستمر وسنكون أمام تكرار نمطي لها للإيحاء في الحد الأدنى لشعب الكيان الصهيوني أن القيادة الصهيونية هي من يتحكم بتفاصيل الصراع للإستثمار في البعد السياسي الداخلي وربما إحداث تحول لمصلحة العدو

مع الإشارة إلى أن القيادة العسكرية السورية لا تزال تستخدم منظومات الدفاع القديمة والتي تم إدخال بعض التحديثات عليها

علماً بأن كفاءة الدفاع الجوي السوري ستتصاعد برأيي بعد استكمال ربط شبكة الـ اس – 300 وبدء استخدام منظومة التحكم الآلية التي زودت روسيا سورية بها إلى جانب الاس – 300 .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل