ترحيل النازحين السوريين من تركيا إجراء فردي أم ضغط سياسي

1٬174

تزداد أحوال النازحين السوريين في بلاد الشتات سوءً يوما بعد يوم منذ اندلاع الأزمة السورية، ليس آخرها صعوبات في المعيشة ومعوقات السكن، بعدما كانوا موضع ترحيبٍ في البداية، لتتغير الأحوال ويصبحون عبئاً يُراد التخلص منهم بأي طريقة كانت.

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – إعداد سمر رضوان

يأتي ذلك بعد الحديث عن قيام السلطات التركية بترحيل النازحين السوريين المقيمين بطريقة غير شرعية في البلاد، حيث تم إعطاءهم مهلة حتى العشرين من شهر أغسطس/ آب القادم، ويشار إلى أنهم يحملون هويات إقامة مؤقتة في البلاد، وذلك وفقا لمعلومات صدرت عن وزارة الداخلية التركية.

إجراءات مشددة

يأتي هذا الوضع كخطوة جديدة من النظام التركي، حيث بات النازحين السوريين يعيشون في حالة تضييق وسط إجراءات مشددة ضدهم رغم تمتعهم بالحماية المؤقتة، ففي مدينة إسطنبول مثلا من لا يحمل إقامة الداخلية التركية تعيد النازحين السوريين - وكالة عربي اليوم الإخباريةنظامية فهو معرض للترحيل إلى بلده فورا، أما السوري الذي يعيش في مدينة تركية غير إسطنبول فهو عرضة للترحيل إلى محل إقامته أيضا فورا، وبحسب ما نقلت وسائل إعلامية عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، سيتم إيقاف الخدمات الطبية المجانية لهم، لتصبح مدفوعة.

غضب عارم

إلى جانب أن المعارضة التركية والحزب الحاكم يتناقشون بحدة بشأن موضوع النازحين السوريين وإيقاف نازحين سوريين يغادرون تركيا - وكالة عربي اليوم الإخباريةتدفقهم إلى البلاد، وضرورة الإسراع بترحيلهم، وهناك معلومات تتحدث من قبل أشخاص سوريين تعرضوا للترحيل بعد خضوعهم لمعاملة سيئة إلى جانب ضربهم والتعامل معهم على أنهم نكرات، وتوقيعهم على طلب الترحيل غصبا عنهم، فقد رحلت السلطات التركية مؤخرا 26 لاجئا سوريا إلى مدينة عفرين الحدودية. فهناك غضب عارم في الشارع التركي تجاههم، خاصة مع الركود الاقتصادي ومعدلات التضخم العالية في تركيا.

يُشار إلى ان نحو 3.6 مليون سورياً يعيشون في تركيا، وأكثر من نصف مليون من النازحين يعيشون في مدينة إسطنبول لوحدها، كما أن إستثمارات السوريين وصلت إلى أكثر من 3 مليارات دولار أمريكي بحسب إحصاءات رسمية تركية، وكانت وسائل التواصل الاجتماعي، قد حفلت بالعشرات من الشرائط المصورة، التي تظهر قيام قوات الأمن التركية، بالقبض على لاجئين سوريين في إسطنبول بصورة عنيفة، في حين قال سوريون، إن المئات من هؤلاء قد تم وضعهم في حافلات باتجاه الحدود التركية مع سوريا.

إقرأ أيضا: العرب وأردوغان… تصارع على النفوذ واتفاق على النازحين!

إقرأ أيضا: تركيا : لا يمكن تجنيد السوريين الذين هربوا ولم يدافعوا عن وطنهم


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل