احتجاجات عنيفة وملتهبة في إسرائيل .. ما الذي جرى ؟

وثقت مقاطع فيديو وصور عبر وسائل التواصل الاجتماعي عمليات احتجاج واسعة في الأراضي المحتلة ” إسرائيل “، وقد شملت الاحتجاجات عمليات تكسير واسعة للسيارات حتى أنها طالت سيارات الشرطة.

وكالة عربي اليوم الإخبارية _ وكالات

اندلعت احتجاجات عنيفة استمرت لوقت متأخر حيث عاشت إسرائيل ليلة صاخبة، جراء تظاهر عدد من الإثيوبيين اليهود “الفلاشا” في حيفا ،مقابل مركز الشرطة احتجاجا واعتراضا على قيام شرطي إسرائيلي بقتل شاب أثيوبي من خلال إطلاق النار عليه يوم الأحد الماضي ،وقد تم تفريق المحتجين من قبل الشرطة واعتقال عدد منهم .

وتحدث شهود عيان عن الحادثة بأن شرطي إسرائيلي قام بإطلاق انار على شاب إثيوبي قتل على الفور لمجرد اشتباهه بأنه ورفاقه قدر رموا الحجارة عليه.

وقد انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي هاشتاغ #إسرائيل_تحترق ، كما تحدثت التعليقات عن الانتقام ونهاية إسرائيل

بدورها أفادت هيئة البث الإسرائيلية (مكان)، مساء اليوم الأربعاء، بأن متظاهرين من أصول إثيوبية ألقوا الحجارة باتجاه أفراد شرطة في محيط مفرق “ريشون لتسيون”.

وأضافت “مكان” أنه تم تفريق المتظاهرين واعتقال اثنين منهم، مشيرة إلى العثور بحوزتهما على زجاجات حارقة.

وبينت الهيئة الإسرائيلية أنه أعيد فتح محاور إيالون في المقطع الواصل بين مفرقي ههالخا وهشالوم بعد أن كان مغلقا، بسبب مواجهات بين متظاهرين وأفراد الشرطة قرب مركز عزرئيلي، حيث تم اعتقال خمسة محتجين.

أما في كريات آتا شمالا، فقد حاول متظاهرون سد الطريق إلا أن أفراد الشرطة (يسام) تصدوا لهم، علما أن متظاهرين تجمهروا قرب “كنيون عزرئيلي” ضد عنف الشرطة.

وفي غضون ذلك، مددت المحكمة فترات اعتقال ثلاثة أشخاص بـ”شبهة الاعتداء” على أفراد شرطة والمشاركة في أعمال مخلة بالنظام العام قرب مدخل مدينة نتيفوت، يوم الثلاثاء.

ومن المقرر أن يجتمع رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، مساء الأربعاء، مع ممثلين عن الإثيوبيين، حيث صرح نتنياهو في وقت سابق بأنه لن يتم التساهل مع سد محاور طرق وممارسة العنف بحق قوات الأمن بما في ذلك إلقاء زجاجات حارقة وإضرام النار في الممتلكات، مشددا على ضرورة احترام القانون.

وتتكرر اعتداءات الشرطة الإسرائيلية على اليهود من أصول إثيوبية، وتظاهر المئات منهم، مطلع العام الجاري، في تل أبيب احتجاجا على وحشية الشرطة ضد الإثيوبيين، والمعاملة المجحفة، بحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل