واشنطن تعلن فرض عقوبات على أسماء كبيرة في سوريا

واشنطن : أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، أنها أدرجت رجل الأعمال السوري سامر فوز واثنين من شركائه و13 شركة مرتبطة به في قائمة عقوبات جديدة تستهدف حكومة الرئيس بشار الأسد.
واشنطن تعلن فرض عقوبات على أسماء كبيرة في سوريا

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان على موقعها على الإنترنت، اليوم الثلاثاء، “تم إدراج سامر فوز إلى جانب حسين فوز وعمر فوز و13 شركة في سوريا والإمارات ولبنان”.

وقال وكيل الوزارة لشؤون الإرهاب والمخابرات المالية، سيغال ماندلكر، في البيان: “سامر فوز، وأقاربه، وإمبراطوريته التجارية استغلوا فظائع الصراع السوري لصالح مؤسسة مدرة للربح”.

يذكر أنه خلال الفترة بين نوفمبر/تشرين الثاني من العام الفائت، ومارس/آذار من العام الحالي، وفيما كان محمد بن سلمان، رجل السعودية القوي، منهمكا بإرغام كبار أثرياء السعودية المسجونين في فندق “الريتز كارلتون” الشهير على طريق مكة – الرياض على دفع غرامات مالية مقابل الإفراج عنهم، فيما عُرِفَ بـ “حملة مكافحة الفساد”، أعلن الملياردير السعودي “الوليد بن طلال”، أحد المعتقلين بـ “كارلتون”،

عن نيته بيع حصته في فندق “فور سيزون” بفرع العاصمة السورية دمشق، الفرع الأشهر والأكبر بين فروع الفندق الشهير على طول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وبرغم أن الـ “فور سيزون” لم يكن الاستثمار الاقتصادي الوحيد الذي قام الملياردير ببيعه من غرفة سجنه في كارلتون،

وإنما تعداه ليشمل العديد من ممتلكاته وشركاته في دول مختلفة، فإن السبب الرئيس الذي دعا وسائل الإعلام العالمية، وعلى رأسهم الفايننشال تايمز الأميركية، إلى تسليط الضوء على صفقة الفندق الدمشقي الأثير (1) تمثّل في كون المالك الجديد للفندق لم يكن إلا “سامر الفوز”، رجل الأعمال العتيد كما يُعرف به،  وأحد عمالقة الأعمال في سوريا، والذي لطالما برع في العمل بالظل،فهو يكون مؤسسة اعتُبِرَت إحدى قنوات الإنعاش الرئيسة التي ساهمت في صمود الإقتصاد السوري ، خاصة بعد العقوبات التي طالت عددا كبيرا من الشخصيات الداعمة له، وهي عقوبات استغلها “الفوز” نفسه في هندسة عملية صعوده، خصوصا مع براعته في الاختباء عن قوائم العقوبات الدولية لفترة طويلة.


 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل