تحذيرات شديدة للمواطنين في السودان من الاحتجاجات القادمة .. ما القصة؟

تتم دعوة مستخدمي موقع تويتر السودانيين بشكل حثيث على عدم المشاركة بالاحتجاجات التي يتم الدعوة لها والمقررة يوم 30 يونيو في السودان .

وقد ذكرت تقارير إخبارية عدة إلى وجود تهديدات إرهابية وظهور للإسلاميين المتطرفين بين المحتجين.

فقد بدأت شبكة تويتر الاجتماعية بتوزيع كم كبير من الرسائل تطالب المشتركين السودانيين بعدم المشاركة بالاحتجاجات الجماهيرية المقرر إجراؤها يوم 30 يونيو.

ووفقا لأحد مستخدمي تويتر فإن التظاهرات تؤدي إلى تفاقم الأوضاع في السـودان وهي لا تخدم مصالح السودانيين بل تخدم مصالح أعداء السودان عموما.

ويجري المدنيون في السودان مفاوضات سلام مع المجلس العسكري الانتقالي ، حيث سيتم نقل الاتفاقات التي تم التوصل إليها للاجتماع القادم

وقد كتب أحد مستخدمي تويتر المدعو @masooduthmaa : البلاد تمر بحالة صعبة والإرهاب يريد ان يقنعكم ان تقوموا بثورة يوم 30 هل تعتقدون يا اخواني ان هذه الثورة ستكون في مصلحة البلد في الوقت الراهن لن تحتمل السودان ثورة اخرى ارجوكم

ويبدو السودان معرضا للخطر حيث هناك احتمال كبير من ظهور الإرهابيين والمتطرفين الإسلاميين بين المحتجين.

ووفقا لمستخدمي تويتر فإن الاحتجاجات ستكون تحت رعاية قوات الدعم السريع لتقديم أي عون يحتاجه المحتجين وخاصة أن المسلحون يهدفون إلى تغذية النزاع إلى أقصى درجة حيث سيقومون بارتكاب أعمال عنف تؤدي إلى وقوع ضحايا لزيادة الأوضاع سوء

وفقًا للمستخدم hussienouthman ، يتم تدريب هؤلاء المتخصصين وتسليحهم تقنيًا. ولقد تلقى الإرهابيون الدعم من قطر وتركيا.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل