نصر الله ما يجري في الخليج وإيران مرتبط بـ”قوة الصفقة”

  • أعلن الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، أنه معني في مواجهة خطة تسوية القضية الفلسطينية التي تطرحها الولايات المتحدة والمعروفة إعلاميا بـ”صفقة القرن”.

“نصر الله يربط ما يجري في الخليج وإيران بـ”قوة الصفقة”

المصدر : وكالات

وعلق نصر الله، في كلمة له في ذكرى ​عيد المقاومة والتحرير​ اللبنانيين، اليوم السبت، على دعوة الولايات المتحدة لعقد مؤتمر البحرين

الذي يتوقع أن يبحث صقة القرن، قائلا إن “المؤتمر يهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية”، وذلك حسب قناة “المنار” اللبنانية.

ونوه بالموقف الفلسطيني الموحد والصارم في رفض مؤتمر المنامة، الذي تسعى الإدارة الأمريكية لعقده لبحث الشق الاقتصادي لـ (صفقة القرن).

ودعا الأمين العام لحزب الله اللبناني، إلى أوسع مشاركة شعبية في احتفال “يوم القدس” الذي سيقام يوم الجمعة المقبل في الضاحية.

وأضاف: “نحن جميعا معنيون في تحمل المسؤولية التاريخية في مواجهة صفقة القرن المشؤومة،

مشددا على أن القضية الفلسطينية تواجه اليوم أكبر مؤامرة لتصفية وجودها.

وأشار إلى أنه “فيما ما يتعلق بفلسطين وصفقة القرن والتطورات في المنطقة وفي مقدمتها التوتر الشديد في المسألة الأمريكية الإيرانية

وما تتعرض له إيران وما يتعلق بموقف حزب الله من هذه الأحداث سأتركه إلى يوم القدس،

لأن ما يجري في الخليج ويستهدف إيران مرتبط بصفقة القرن وسأتحدث عن المناسبة اليوم وما يرتبط بها لبنانيا”.

  • إصرار أميركي خليجي على رفض عودة النازحين السوريين بسبب الانتخابات السورية

وأوضح السيد نصر الله أن هناك إصراراً أميركياً غربياً خليجياً على رفض عودة النازحين السوريين إلى بلدهم بسبب الانتخابات السورية،

موضحاً أن انعدام الأمن هو من الادعاءات الهادفة إلى تخويف السوريين من عودتهم إلى بلدهم.

وقال إن الرئيس الأسد أكد له الرغبة في عودة جميع النازحين والاستعداد لتسهيل هذه العودة،

مضيفاً أن هناك مساع لمنع عودة النازحين السوريين إلى بلدهم لأسباب سياسية وذلك عبر الترهيب والترغيب.

وأشار إلى ضرورة مناقشة مسألة عودة النازحين السوريين بعد الانتهاء من نقاش الموازنة في لبنان.

  • مكافحة الفساد في لبنان معركة تحتاج لتعاون الجميع

ولفت السيد نصر الله إلى أن عملية مكافحة الفساد وسد الهدر المالي في مؤسسات الدولة اللبنانية تحتاج إلى وقت، وهي أصعب من الميدان.

واعتبر الأمين العام لحزب الله أن معركة مكافحة الفساد تحتاج إلى تعاون الجميع،

وأكد أن حزب الله جزء أساسي ومتقدم في هذه المعركة،

مشدداً على أن موقف الحزب ساهم في إيجاد مناخ وطني كبير حول قضية مكافحة الفساد التي أصبحت قضية أساسية.

وكشف عن أنه تم تحضير عدد من الملفات وسيتم تقديم المزيد منها بعد أن باتت جاهزة بعد الإنتهاء من مشروع الموازنة،

مضيفاً أنه الحزب الله حضّر أيضاً عدداً من الاقتراحات يجري مناقشتها مع الحلفاء لبحث سبل الانتصار في معركة مكافحة الفساد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل