نتنياهو و بعد سباقه مع الزمن يكبد إسرائيل فشلا ذريعا

  • نشرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن إسرائيل سجلت فشلا كبيرا لم يحدث طوال تاريخها على الإطلاق.

“نتنياهو يكبد إسرائيل فشلا ذريعا لم يحدث منذ 71 عاما”

وأوردت إذاعة الجيش الإسرائيلي “غالي تساهل”، في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء، أن إسرائيل خرجت لانتخابات برلمانية جديدة،

بعد فشل بنيامين نتنياهو في تشكيل حكومة جديدة، تحت رئاسته.

وأوضحت الإذاعة العبرية عبر تغريدة لها على حسابها الرسمي على “تويتر”، أن عدم تشكيل حكومة في أعقاب إجراء انتخابات للكنيست،

[bs-quote quote=” نتنياهو يكبد إسرائيل فشلا ذريعا : عدم تشكيل حكومة في أعقاب إجراء انتخابات للكنيست، لم يحدث من قبل، منذ تأسيس دولة إسرائيل، قبل 71 عاما كاملة.” style=”style-2″ align=”right” color=”#1e73be” author_name=” ” author_job=” “][/bs-quote]

لم يحدث من قبل، منذ تأسيس دولة إسرائيل، قبل 71 عاما كاملة.

وسبق أن قال الموقع الإلكتروني الإخباري العبري “0404”، مساء اليوم، الأربعاء،

إن الانتخابات الإسرائيلية الجديدة ستجرى في 17 سبتمبر/أيلول المقبل.

وأوضح الموقع العبري أن الكنيست الإسرائيلي يمر بمرحلة دراماتيكية وتاريخية،

حيث انتهى التصويت بالقراءتين، الثانية والثالثة، على حل الكنيست، ودخول إسرائيل في انتخابات برلمانية جديدة.

وأكد الموقع الإلكتروني أنه في أعقاب فشل رئيس الوزراء، رئيس حزب الليكود الحاكم، بنيامين نتنياهو، في تشكيل حكومة جديدة،

فإن أعضاء الكنيست صوتوا على حل المجلس البرلماني، على أن تدخل إسرائيل في انتخابات مقبلة،

للكنيست رقم 22، في السابع عشر من سبتمبر/أيلول المقبل.

و الكنيست الإسرائيلي ( أي “المجمع”) هو البرلمان الإسرائيلي حيث يتركز عمل التشريع ومراقبة الحكومة الإسرائيلية.

عدد نواب الكنيست 120 نائبًا، ينتمي كل منهم إلى حزب مسجل ويعمل ممثلا لهذا الحزب.

أطلق على البرلمان الإسرائيلي اسم “الكنيست” نسبة إلى اسم مجلس الحاخامين الوارد في الميشناه:

“قبل موسى التوراة من سيناء وسلمها ليشوع، ويشوع للشيوخ، والشيوخ للأنبياء، والأنبياء سلموها لرجال الكنيستالكبير (=المجمع الكبير).” (أول جملة في الميشناه)

نظام السلطة الإسرائيلية هو نظام برلماني متعدد الأحزاب.

لذلك تتم الانتخابات العامة للكنيست فقط، حيث ينتخب أعضاء الكنيست رئيسا للحكومة من بينهم ويقرون تعيين جميع الوزراء.

مبنى الكنيست في غفعات رام (تلة الشيخ بدر) بالقدس. تم تدشينه في 1966.
من حق كل إسرائيلي بلغ عمره 21 عاما أن يرشح نفسه للكنيست من خلال الانضمام إلى حزب مسجل أو تسجيل حزب جديد.

ومن حق لجنة الانتخابات العامة أن تمنع أي مواطن أو حزب من دخول مسابقة الانتخابات

[bs-quote quote=”نتنياهو يكبد إسرائيل خسارة فادحة: حسب القانون الإسرائيلي تنعقد الانتخابات للكنيست في الخريف بعد مرور أربعة سنوات من الانتخابات السابقة،ولكن يمكن للكنيست حل نفسه وإعلان انتخابات مبكرة بقرار يدعمه 61 من أعضائه.” style=”style-2″ align=”left” color=”#1e73be” author_name=” ” author_job=” “][/bs-quote]

إذا كان يعارض تعريف دولة إسرائيل كدولة يهودية وديمقراطية.

قرارات اللجنة من هذا النوع خاضعة لإقرارها من قبل المحكمة العليا.

حسب القانون الإسرائيلي تنعقد الانتخابات للكنيست في الخريف بعد مرور أربعة سنوات من الانتخابات السابقة،

ولكن يمكن للكنيست حل نفسه وإعلان انتخابات مبكرة بقرار يدعمه 61 من أعضائه،

وكثيرا ما تستعمل هذه الإمكانية.

إذا وقعت حالة طوارئ يمكن تأجيل الانتخابات بقرار خاص يدعمه 80 عضوا.

حتى اليوم تأجلت الانتخابات مرة واحدة في 1973، إثر حرب أكتوبر،

حيث انعقدت بعد ثلاثة أسابيع من موعدها الأصلي.

أما بنيامين نتنياهو فقد تولى رئاسة الوزراء مرتين، الأولى استمرت من عام 1996 إلى 1999،

والثانية مستمرة منذ 31 مارس 2009، حيث أعيد انتخابه في العام 2013 والعام 2015.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل