مصرف سورية المركزي يستبدل أكثر من مليوني ليرة مهترئة

31
  • أعلن مصرف سورية المركزي عن استبداله مليونين و193 ألفاً و450 ليرة سورية، من إجمالي قيمة الأوراق المالية المشوهة التي صرح عنها المواطنون، والبالغة 4 ملايين و306 آلاف و105 ليرات.

“مصرف سورية المركزي يستبدل أكثر من مليوني ليرة مهترئة”

ونشرت صحيفة “تشرين” السورية، نسخة عن القرار الذي جاء فيه أن 49 مواطناً تقدم بطلباته لاستبدال أموالهم المشوهة،

نتيجة الاهتراء، أو بسبب تعرضها للرطوبة والحريق والقوارض، وكان معظمها في دمشق وحمص ودرعا واللاذقية.

وفي مطلع شهر تشرين الثاني الفائت، أعلن المصرف أنه بات بإمكان حملة الفئات النقدية السورية التي لم تعد بحالة فنية جيدة،

التوجه إلى فروع المصرف في مختلف المحافظات،

واستبدال الأوراق التالفة لديهم من فئات “50، 100، 200” ليرة سورية، للحصول على نقود بحالة جيدة.

ويشترط في الأوراق النقدية المطلوب تبديلها أن تكون مساحة الورقة المقدمة للاستبدال تزيد على ثلاثة أخماس الورقة الأصلية،وأن تتضمن الورقة التوقيعين المفروضين كاملين وأن تتضمن الورقة أحد الأرقام التسلسلية كاملاً.

ويشترط في الأوراق النقدية المطلوب تبديلها أن تكون مساحة الورقة المقدمة للاستبدال تزيد على ثلاثة أخماس الورقة الأصلية،

وأن تتضمن الورقة التوقيعين المفروضين كاملين وأن تتضمن الورقة أحد الأرقام التسلسلية كاملاً.

ومنذ بداية العام الماضي وحتى نهاية أيار منه، استبدل المركزي أموالاً تالفة بقيمة 33.6 مليون ليرة،

منها 14.2 مليون ليرة في الأشهر الثلاثة الأولى، و19.4 مليون ليرة خلال نيسان وأيار الماضيين.

ويعاني السوريون من اهتراء وفقدان معظم القطع النقدية الورقية معالمها

لدرجة بات من الصعب أن يقبلها سائقو التاكسي والسرافيس ومحطات الوقود.

وكانت مصادر مطلعة قد كشفت العام الماضي عن فكرة طرح مصرف سورية المركزي قطعاً نقدية معدنية (مسكوكات) فئة الخمسين ليرة سورية،

مبيةً أن تكاليف طباعة العملة الورقية عالية جداً لفئة الخمسين ليرة،

إذ تكلف أكثر من قيمتها مؤكدة أن العمل جار حالياً لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال ذلك

في وقت تعاني الأوراق النقدية من فئة الخمسين ليرة، بشكل خاص، اهتراء وتلفاً، بسبب السرعة الكبيرة في التداول.

وأضافت المصادر أن إصدار عملات معدنية بدلاً عن الورقية يسهم في تخفيض حدة التضخم،

مشيرة إلى أن إصدار العملة المعدنية لها فوائد فنية تتمثل في التخفيف من معدلات الاهتراء،

كما العملة الورقية، إذ إن العمر الافتراضي للعملة المعدنية أطول بكثير من عمر العملة الورقية.

وتم طرح العملة المعدنية في الأسواق إلا أنها بكميات قليلة.



 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل