حميميم تستقبل عشرات الصواريخ في يوم واحد

حميميم : أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها صدت، اليوم الاثنين، هجومين جديدين نفذهما المسلحون على القاعدة الروسية في سوريا.

“قاعدة حميميم الجوية هي قاعدة جوية عسكرية روسية تقع جنوب شرق مدينة اللاذقية”

وقال مدير مركز مصالحة الأطراف المتناحرة في سوريا والتابع لوزارة الدفاع الروسية، اللواء فيكتور كوبتشيشين،

في بيان صحفي “تم إطلاق عدة صوارخ من راجمات الصواريخ باتجاه قاعدة حميميم مرتين اليوم،

في الصباح والمساء. وفي كل مرة يأتي القصف من مناطق جبل الزاوية والتي تسيطر عليها هئية تحرير الشام “.

وأضاف “لقد تم إطلاق 36 صاروخا، حيث قام المسلحون بتوجيه الصواريخ باستخدام طائرة دون طيار”.

واختتم كوبشين أنه “تم صد الهجوم من قبل قوات الدفاع الجوي، ولا يوجد أي ضحايا أو أضرار مادية في القاعدة الجوية”.

وخلص كوبشيشين إلى أن “جميع نقاط الإطلاق تم اكتشافها وتدميرها من قبل القوات الفضائية الروسية ونيران المدفعية السورية“.

يذكر أن بقايا تنظيم “جبهة النصرة ” تتمركز في منطقة إدلب والتي يوجه المسلحين فيها ضربات استفزازية ضد المناطق المجاورة ويهددون القاعدة العسكرية الروسية.



هامش : قاعدة حميميم الجوية هي قاعدة جوية عسكرية روسية تقع جنوب شرق مدينة اللاذقية في محافظة

اللاذقية، سوريا.

وتتشارك القاعدة بعض مسارات الهبوط مع مطار باسل الأسد الدولي،

لكنها فقط محصورة للعمال الروس.

كانت القاعدة صغيرة المساحة حيث أنها مخصصة سابقاً للطيران المروحي،

لكن القوات السورية استخدمتها لاحقا لاستقبال الطائرات المدنية الصغيرة والمتوسطة.

وقد وقعت روسيا اتفاقا معسوريا في أغسطس 2015 يمنح الحق للقوات العسكرية الروسية باستخدام قاعدة حميميم في كل وقت من دون مقابل ولأجل غير مسمى.

واستخدمت روسيا القاعدة لتنفيذ مهام قتالية ضد فصائل المعارضة السورية.

بعد مرور سنة على التواجد الروسي أعلنت روسيا عزمها توسيع قاعدة حميميم بغرض تحويلها إلى قاعدة جوية عسكرية مجهزة بشكل متكامل.



 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل