تفجيرات الفجيرة :بعد النفي والتأكيد الفاعل المجهول هل يظهر للعلن

4٬228
  • ذكرت وسائل إعلام وصحف عربية نقلا عما نشره الإعلام الإماراتي أن استهداف سفن الشحن في إمارة الفجيرة هو عمل تخريبي،

“تفجيرات الفجيرة بين النفي والتأكيد.. الحادث وقع!!!”

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – إعداد سمر رضوان

في حين قال مسؤول أميركي إن الجيش يساعد في التحقيقات المتعلقة باستهداف السفن قبالةإمارة الفجيرة بناء على طلب من الإمارات

حيث ما زالت ملابسات الحادث غامضة بعد يوم على وقوعه، بينما اعتبره مسؤولون إيرانيون محاولة لجر واشنطن إلى الحرب عبر طرف ثالث.

  • بيان

بيان الخارجية الإماراتي لم يكشف هوية الجهات المتورطة ”

ولكنه يضفي مصداقية على الأنباء التي تحدثت عن انفجارات قوية هزت ميناء الفجيرة النفطي فجر الأحد،

واستهدف سبع ناقلات اشتعلت النيران في معظمها”، وهذا العمل التخريبي يستدعي بالضرورة،

تفجيرات الفجيرة :بعد النفي والتأكيد الفاعل المجهول هل يظهر للعلنقيام المجتمع الدولي بمسؤولياته لمنع أي أطراف تحاول المساس بأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية،

لكون ذلك يعتبر تهديداً للأمن والسلامة الدولية،

الحادث وقع بالقرب من إمارة الفجيرة الواقعة خارج مضيق هرمز الذي يعتبر ممرا حيويا للنفط والغاز

وقالت الوزارة إن تعرض السفن للتخريب وحياة طاقمها للخطر يعتبر “تطورا خطيرا”.

ويعلّق عبد الباري عطوان رئيس تحرير “رأي اليوم” الإلكترونية اللندنية على الحادث،

إضافة إلى أنباء عن وقوع انفجارات استهدفت ناقلات نفط في ميناء الفجيرة، ويتساءل:

“تفجيرات ناقلات النفط في ميناء الفجيرة الإماراتي هل ستكون الشرارة التي ستشعل فتيل الحرب الأمريكية الإيرانية في المنطقة؟ من هي الجهة التي تقف خلفها؟ وكيف سيكون الرد الأمريكي؟”

ويقول إن هذا التطور “قد يدفع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى المبادرة بالبحث عن رقم هاتف الرئيس الإيراني حسن روحاني

لدعوته إلى الحوار في مكان محايد لامتصاص الصدمة وتجنب الحرب، أو عقد اجتماع طارئ لقيادته العسكرية لبحث كيفية الرد.

  • تفجيرات الفجيرة: إدانات

أدان وزير الطاقة السعودي خالد الفالح تعرض ناقلتي نفط سعوديتين لهجوم تخريبي قرب المياه الاقليمية لدولة الإمارات العربية المتحدة،

وقال الوزير السعودي إن الناقلتين كانتا في طريقهما لعبور الخليج في المياه الاقتصادية لدولة الإمارات العربية قرب إمارة الفجيرة، صباح الأحد الماضي،

تفجيرات الفجيرة :بعد النفي والتأكيد الفاعل المجهول هل يظهر للعلنوأضاف الوزير في بيان، نشرته وكالة الأنباء السعودية، صباح الاثنين “كانت إحداهما في طريقها للتحميل بالنفط السعودي من ميناء رأس تنورة،

ومن ثم الاتجاه إلى الولايات المتحدة لتزويد عملاء (أرامكو) السعودية”،

وأشار الفالح إلى أنه “لم ينجم عن هذا الهجوم أي خسائر في الأرواح أو تسرب للوقود، في حين نجم عنه أضرار بالغة في هيكلي السفينتين”.

وكانت دول عربية قد أعربت عن استنكارها لـ”أعمال التخريب” التي تعرضت لها سفن تجارية قرب المياه الإقليمية الإماراتية،

كما أصدر مجلس التعاون الخليجي بيانا ندد فيه بأعمال التخريب التي تعرضت لها السفن في المياه الاقليمية للإمارات،

وأصدرت وزارة الخارجية الأردنية بيانا مشابها أكدت فيه “موقف الأردن الثابت والرافض لأي عمل إجرامي

يهدد أمن وسلامة حركة الملاحة البحرية في الخليج العربي أيا كان مصدره”.

ذكرت رويترز أن سفينتين من السفن المستهدفة تعودان للسعودية، والثالثة للنرويج،

تفجيرات الفجيرة :بعد النفي والتأكيد الفاعل المجهول هل يظهر للعلنبينما لم تتضح التفاصيل الخاصة بالسفينة الرابعة، أما قناة “روسيا اليوم” فقالت إن الرابعة ترفع علم الإمارات، واسمها “ميشيل”،

كما أكدت أن السفينة النرويجية “أندريه فيكتوريا” تعرضت لضربة قوية كادت تغرقها،

وقالت شركة “ثوم شيب مانجمينت” لوكالة الأنباء الألمانية إن جميع طاقم الناقلة النرويجية التي تملكها بخير،

مضيفة أن مسؤولي الشركة يعتزمون فحص كامل جسم السفينة، وأن السلطات الإماراتية تحقق في الحادث.



 

تعليقات
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل