الخارجية الروسية تساند عملية الجيش السوري في إدلب

الخارجية الروسية : قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن القاعدة الجوية الروسية “حميميم” في سوريا تتعرض للقصف من قبل جماعة “النصرة” في إدلب، ويجب اقتلاع هذا التنظيم الإرهابي.

الخارجية الروسية : هي وزارة الشؤون الخارجية لجمهورية روسيا الإتحادية

المصدر : سبوتنيك

صرح لافروف خلال مؤتمر صحفي مشترك عقب لقاء مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف “هل تعرفون ما هو الوضع في إدلب،

تم إخفاء “جبهة النصرة” تحت مسمى جديد “هيئة تحرير الشام“، التي لا تسيطر فقط على الوضع هناك،

بل تقصف وتهاجم من هناك مواقع الجيش السوري والمناطق السكنية،

وفي الآونة الأخيرة قصفوا القاعدة العسكرية الروسية الجوية حميميم،

وبالطبع تلقوا ردا وسوف يتلقون الرد، لكن يجب القضاء على هذا العش من الإرهابيين”.

اقرأ أيضا: راجمات الصواريخ تمطر إرهابيي النصرة في ريف اللاذقية (فيديو)

أعلن رئيس المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا، فيكتور كوبشين،

الإثنين الفائت، أن المسلحين قصفوا قاعدة حميميم الروسية مرتين باستخدام راجمات الصواريخ.

يذكر أن بقايا تنظيم “جبهة النصرة ” تتمركز في منطقة إدلب,

التي يوجه متشددوها ضربات استفزازية ضد المناطق المجاورة ويهددون قاعدة “حميميم” العسكرية الروسية.


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل