الجيش السوري يتكفل بالتصدي لهدفين إسرائيليين في سماء الجولان

  • تصدت المضادات التابعة لسلاح الدفاع الجوي السوري مجددا اليوم لأجسام معادية في سماء القنيطرة قادمة من جهة الجنوب عابرة سماء الجولان السوري المحتل.

“الجيش السوري يتكفل بالتصدي لهدفين إسرائيليين في سماء الجولان”

و الأجسام المعادية قادمة من الأراضي المحتلة قاطعة سماء الجولان المحتل بحسب ما أفادت وكالة سبوتنيك عن مراسلها.

وقامت المضادات الأرضية بالتصدي لها فور عبورها منطقة الفصل بين القوات السورية والإسرائيلية.

و يرجح أن الأهداف المعادية عبارة عن طائرات استطلاع حلقت فوق منطقة فصل القوات

مقتربة من الأراضي السورية المحررة لتبدأ مضادات الجيش السوري بالتعامل معها.

وأفاد مصدر عسكري سوري في القنيطرة:

“تصدت مضادات الجيش السوري الأرضية لجسمين غريبين كانا يحلقان على ارتفاعات عالية”.

وأضاف المصدر:

“الجسم الأول كان قادما من اتجاه محور المراصد العسكرية الإسرائيلية أعلى جبل الشيخ من جهة الغرب بالجولان المحتل، أما الجسم الثاني كان يحلق على اتجاه (خان أرنبة- حرفا).

وكانت الدفاعات الجوية في الجيش السوري تصدت أمس الجمعة لأهداف معادية جنوب غرب دمشق.

أكد مصدر أمني سوري أن وسائط الدفاع الجوي السوري تصدت لطائرة مسيرة إسرائيلية خرقت الأجواء السورية واسقطتها.

وذكر مصدر عسكري سوري لوكالة “سبوتنيك” أن:

“الأهداف المعادية عبرت من الأراضي المحتلة فوق المنطقة الأممية العازلة شمال القنيطرة قبل أن تبدأ المضادات الأرضية السورية بالتصدي لها”.

ولفت مصدر عسكري سوري رفيع إلى أنه

“لم تكن هناك حاجة لاستخدام منظومات الدفاع الصاروخي “إس 300″ للعدوان الصهيوني على الأراضي السورية”.

 



 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل