لماذا أطاحت سفارة الإكوادور بمؤسس ويكيليكس؟

  • بعد سبعة أعوام من اللجوء، رئيس الإكوادور لينين مورينو سحب حق اللجوء من جوليان أسانج، مؤسس ويكيليكس

الأمر الذي أدى إلى اعتقاله من قبل الشرطة البريطانية في لندن بذريعة عدم تسليمه نفسه للمحكمة، بعد أن لجأ أسانج إلى سفارة الإكوادور عقب اتهامه بقضية إعتداء جنسي تم إسقاطها.

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – إعداد سمر رضوان

لائحة الاتهامات

كشفت وزارة العدل الأمريكية لائحة الإتهامات الموجهة ضد جوليان أسانج، مؤسس موقع ويكليكس، اللائحة مكونة من سبع صفحات، صدرت عن محكمة في ولاية فيرجينيا الأمريكية في 6 مارس/ آذار 2018 إلى أن الأخير متهم بالتآمر الجنائي بهدف اختراق أجهزة كومبيوتر حكومية أمريكية سرية

وتؤكد لائحة الاتهام أن أسانج تآمر في مارس 2010 مع تشيلسي مانينغ، وهي محللة سابقة في مخابرات الجيش الأمريكي، لمساعدتها في فك شفرة مرور مخزنة على أجهزة كمبيوتر تابعة لوزارة الدفاع ومتصلة بشبكة حكومية لحفظ وتبادل الوثائق السرية.

ووفقا للائحة الاتهام، فإن مانينغ تمكنت من تنزيل 4 قواعد معلومات، تضمنت 90 ألف تقرير يتعلق بعمليات القوات الأمريكية في أفغانستان، ونحو 400 ألف تقرير لعمل القوات الأمريكية في العراق، ووثائق تقييم تتعلق بـ800 معتقل في سجن غوانتانامو

إضافة إلى 250 ألف برقية لوزارة الخارجية الأمريكية. نقلت مانينغ هذه البيانات التي كان الكثير منها يحمل طابع السرية إلى موقع “ويكيليكس” قبل أن ينشر الأخير معظمها خلال عامي 2010 و2011.

وأضافت وثيقة الاتهام أن أسانج اتخذ إجراءاته لإخفاء اسم مانينغ مصدر التسريبات، كما شجعها على تقديم مزيد من المعلومات.

  • إنقلاب السفارة على أسانج

في عام 2012، قدم الرئيس الإكوادوري السابق رافاييل كوريا يد العون لأسانج، الذي خشي أن يؤدي نشره لوثائق سرية تتعلق بالجيش الأمريكي إلى ترحيله إلى الولايات المتحدة

لكن العلاقة بين أسانج والإكوادور تبدلت مع تولى حكومة جديدة إدارة البلاد، بعدما تولى مورينو الرئاسة خلفا لكوريا عام 2017، ومنذ وصول مورينو للسلطة، نأى بنفسه عن سياسات الرئيس السابق.

وأكد اعتقال أسانج شدة الصراع السياسي بين مورينو وكوريا، وقال مورينو في رسالة بالفيديو على حسابه على تويتر إن أسانج أبدى “سلوكا عدائيا ينم عن قلة الاحترام” وإن ويكيليكس أصدرت “تصريحات عدائية وتهديدات”.

الرئيس الإكوادوري قال إن لجوء أسانج إلى سفارة الإكوادور “أمرا لا يمكن استمراريته”، مبررا ذلك بـ “خرق أسانج الاتفاقات الدولية”.

وفي الشهور الأخيرة ظهرت مؤشرات كبيرة على التوتر بين مؤسس ويكيليكس وحكومة الإكوادور.

وأشار مورينو على وجه الخصوص إلى قاعدة عدم التدخل في الشؤون الداخلية لدول أخرى، واستشهد بنشر ويكيليكيس مؤخرا لوثائق خاصة بالفاتيكان في يناير/كانون الثاني 201

، وقال رئيس الإكوادور إنه طلب من السلطات البريطانية تطمينات أن أسانج “لن يتم ترحيله لدولة قد يتعرض فيها للتعذيب أو لعقوبة الإعدام”.

  • عقوبة بالسجن

فور تعليق الجنسية وسحب اللجوء، سمحت سفارة الإكوادور لشرطة العاصمة البريطانية باعتققال أسانج، وقالت السفارة إن احتجاز أسانج جاء نتيجة لعدم امتثاله لقرار قضائي بالمثول أمام محكمة عام 2012

وفي تعليق لاحق قالت السفارة إن الاعتقال جاء بناء على طلب للترحيل من الولايات المتحدة.

وأكدت وزارة الداخلية البريطانية طلب الولايات المتحدة ترحيل أسانج، وأكدت وزارة الداخلية البريطانية طلب الولايات المتحدة ترحيل أسانج

ووفقا لوزارة العدل الأمريكية يواجه أسانج عقوبة قد تصل إلى السجن خمسة أعوام لارتكاب هذه الجرائم.

وأدان القضاء البريطاني الخميس أسانج لتخلفه عن المثول أمام المحكمة عام 2012، ويواجه عقوبة قد تصل إلى السجن 12 شهرا، وقال أسانج إنه بريء مما وجه له من اتهامات.

يذكر أن العقوبة القصوى للجريمة التي يتهم أسانج بارتكابها تصل إلى السجن لخمس سنوات، لكن الحكومة الأمريكية قد تضيف اتهامات أخرى لاحقا.



 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل