سميرة توفيق ترد بقوة على شائعة وفاتها !

كشفت الفنانة القديرة سميرة توفيق عن حزنها بسبب الشائعات الأخيرة التي تحدّثت عن وفاتها، وقالت بحسب موقع “النهار”: “حزنتُ كثيراً، لكنني سأستمر بمشاركة جمهوري المحبّ تفاصيل نشاطاتي، انا بقوة الله موجودة وهو من يقرر متى تحين ساعتي، ولكن ما هي افادتهم من خبر موتي؟”.

وتابعت: “لماذا الترويج لهذه الصورة البشعة التي أحزنت قلوب الناس التي تحبني، بكيتُ على بكائهم”، متوجهة إلى مطلقي الشائعات بالقول: “لقد خدمتوني بهذه الشائعة لانني كنت شاهدة على الدموع الغالية، هذا الجمهور الذي لا اريد أن أخسره”، مضيفة: “لقد نشروا لي ورقة النعوة التي لم اكن قادرة على قراءتها، وذلك فور عودتي من السعودية، لماذا هذه الاذية الشخصية؟”، مؤكدة أنّ هناك “خطة مبرمجة” لنشر هذه الشائعة و”سأرد على المغرضين في شهر رمضان من النشاط الفني الذي صورته في السعودية، سيسمعون صوتي، ولن ينالوا مني هؤلاء الذين يشبهون سحابة الصيف”، آملة “أن تغسل الاعياد قلوبهم من الحسد والغيرة”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل