العدوان الصهيوني على سورية “يستهدف فلسطين”

  • أدان رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس المطران عطا اللـه حنا، العدوان الجوي «الإسرائيلي» الذي استهدف أحد المواقع العسكرية في سورية أمس، واعتبر أنه عدوان يستهدف فلسطين وقضيتها العادلة.

وذكرت وكالة «سانا» للأنباء، أن المطران حنا أدان في بيان له العدوان الجوي الإسرائيلي الذي استهدف فجر السبت أحد المواقع العسكرية في ريف حماة، مؤكداً أنه يشكل دليلاً على إخفاق المخطط الاستعماري الذي استهدف سورية ووحدة أراضيها.

وجدد المطران حنا التضامن والتعاطف مع سورية، وقال: إن العدوان الصهيوني الذي استهدف سورية الشقيقة هو عدوان يستهدف فلسطين وقضيتها العادلة وجميع الأحرار في الأمة العربية.

وأضاف المطران حنا: إن «الصورة أصبحت واضحة اليوم أكثر من أي وقت مضى فعدونا واحد ومن يسعى لتصفية القضية الفلسطينية وتمرير صفقة القرن ومن يتآمر على القدس وعلى هويتها العربية الفلسطينية هو ذاته المتآمر على سورية وهو ذاته الذي يعتدي على أراضيها من دون أي رادع ونؤكد أن ألمنا واحد وجرحنا واحد وعدونا واحد».

وأوضح المطران حنا، أن مدينة القدس المحتلة تواجه مؤامرة لتزييف التاريخ وتطاولا على هويتها الحقيقية، منددا باستمرار عمليات التوسع الاستيطاني في القدس مع عمليات النهب والسرقة الممنهجة للعقارات والأوقاف،

ومشددا على عدم استسلام المقدسيين والفلسطينيين للمؤامرات التي تستهدف مدينة القدس وهويتها العربية الفلسطينية.



 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل