الروس يكثفون اجتماعاتهم بشأن سورية بماذا يفكرون؟

 اتصالات روسية مكثفة مع الشركاء الاتراك والايرانيين، نشاط روسي ملحوظ باتجاه اسرائيل وتحضير لاستانة واجتماع المنتدى الدولي للقطب الشمالي في سان بطرسبورغ.

المصدر : آسيا نيوز

الرئاسة الروسية اعلنت بأن الرئيس بوتين ناقش مع مجلس الأمن الروسي الوضع في سوريا، لكن اللافت هو العبارة التي قالت مع الاخذ في الاعتبار محادثات بوتين مع نتنياهو، فما الرابط وما هي علاقة احتماع بوتين بقياداته الأمنية بعد محادثاته مع الاسرائيليين.

يقول مراقبون أنه لا يمكن لأحد معرفة الرابط رغم وجوده، فالأمر على مايبدو ذو شق امني استخباراتي وعسكري وله صلة بالتوتر بين سورية واسرائيل بعد اعتراف واشنطن بالجولان السوري تحت سيادة الاحتلال، ويضيفون بأن موسكو رفضت قرار ترامب وبقيت على قناعتها بأن الجولان سوري ومحتل.

[bs-quote quote=”من المحتمل ان تكون موسكو تخطط للعب دور الوسيط بين سورية واسرائيل بشأن الجولان والمفاوضات من أجل إعادته” style=”style-2″ align=”right” color=”#dd3333″][/bs-quote]

بدوره يقول محلل سوري مقيم في سان بطرسبورغ الروسية أنه من المحتمل ان تكون موسكو تخطط للعب دور الوسيط بين سورية واسرائيل بشأن الجولان والمفاوضات من أجل إعادته و إحلال سلام عادل وشامل بوجهة نظر روسية لا تتعارض مع مبادئ دمشق حول الأمر، كما يمكن أن يكون الأمر غير ذلك كتقديم موسكو ضمانات لتل أبيب بعدم وجود مقاومة في الجولان وضمان عدم قيام الايرانيين وحزب الله المتواجدين في سورية بأي عمل انتقامي من اسرائيل مقابل وقف تل أبيب لغاراتها على سورية وتقديم ما لديها من معلومات حول المعارضين الذين ساعدتهم بحسب قوله.

فيما يختم آخرون بالقول أنه من الصعب معرفة مايدور في العقل الروسي لكن الأكيد بأن موسكو تحضر لشيء ما فقد ساهمت في اعادة رفاة جندي لاسرائيل و أجرت مباحثات مع نتنياهو هذا ليس مجرد استعراض دبلوماسي واستخباراتي روسي بل ورائه ما ورائه.


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل