أمير بريطاني يتدرب على التجسس

قضى الأمير وليام الأسابيع الثلاثة الماضية سرا مع جواسيس بريطانيا، ليكتشف بنفسه كيف تكافح أجهزة الأمن الإرهاب.

وبحسب صحيفة “تلغراف” البريطانية، في الأسبوع الأول من التدريب، تعرف الأمير وليام على عمل جهاز الاستخبارات الأجنبية “إم آي 6”.

وأمضى الأسبوع الثاني في جهاز الاستخبارات الداخلية “إم آي 5″، حيث درس أساليب العمل لحماية الأمن القومي، ولا سيما مكافحة التهديدات الإرهابية.

أما الأسبوع الثالث والأخير كان في مركز الاتصالات الحكومية، وهو المسؤول عن الحفاظ على الاستخبارات الإلكترونية وحماية المعلومات للحكومة والقوات المسلحة في البلاد.

وبدوره، قال الأمير وليام: “كان الوقت الذي قضيته داخل أجهزة الأمن والمخابرات لدينا، وفهم أكبر للمساهمة الحيوية في أمننا القومي، تجربة مفيدة حقا”.

ومن جانبه، أشاد رئيس قسم مكافحة الإرهاب في مركز الاتصالات الحكومية بعمل الأمير، الذي وصفه بـ “الشاق للغاية”.


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل