سوريا… المقاومة الشعبية تستخدم “قاتل الوحوش”

  • تم رصد مدفع “بي إس-3” في سوريا. وقالت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” إن هذا المدفع تستخدمه إحدى وحدات المقاومة الشعبية في شمال محافظة حماة.

​ولم يُعلن عن وجود مدافع “بي إس-3” في سوريا إلا مرة واحدة في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2017 حيث ظهرت مدافع من هذا الطراز في الصور التي التقِطت في ضواحي مدينة البوكمال.

وصُنع مدفع “بي إس-3″، وهو مدفع روسي أبدعه مصمم المدافع فاسيلي غرابين، خلال الحرب العالمية الثانية لمواجهة الدبابات الألمانية الثقيلة.

ولأن هذل المدفع كان قادرا على تدمير دبابة النمر (بالألمانيةTiger ) فإنه لُقّب بـ”قاتل الوحوش”.

ويتجاوز مداه الأقصى 20000 متر بينما يتجاوز مداه المباشرعند ضرب هدف يبلغ ارتقاعه 2 متر، 1000 متر.

ويستطيع “قاتل الوحوش” إطلاق 10 طلقات في الدقيقة. ويبلغ وزنه 3650 كيلوغراما فقط.

ويظهر في الصورة التي نشرت على شبكة الإنترنت إلى جانب مدفع “بي إس-3″، مدفع “دي-44” وهو مدفع خفيف من عيار 85 ملم، ومدفع “إم تي-12″ وهو مدفع حديث يلقب بـ”سيف الشيش” من عيار 100 ملم.

وصنع مدفع “دي-44” أيضا خلال الحرب العالمية الثانية. ويصل مداه إلى 15820 مترا بينما يبلغ وزنه 1725 كيلوغراما. ويستطيع هذا المدفع إطلاق 15 طلقة في الدقيقة.

وظهرت مدافع “إم تي-12” في سوريا في نهاية عام 2017، واستخدمت لتوفير الدعم الناري للقوات المهاجمة في الغالب وليس تدمير آليات العدو.



 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل