دمشق وموسكو تدعوان أميركا لمغادرة التنف

169
  • جددت دمشق وموسكو دعوتهما للولايات المتحدة لمغادرة منطقة التنف وإغلاق «مخيم الركبان» بعد أن واصلت قوات الاحتلال الأميركي منع قاطني المخيم من الخروج

وجاء في بيان للهيئتين التنسيقيتين السورية الروسية لعودة المهجرين السوريين، وفق وكالة «سانا» للأنباء: أن المجموعات الإرهابية المدعومة من الولايات المتحدة تحتجز منذ 1773 يوماً آلاف المدنيين الراغبين بمغادرة مخيم الركبان في منطقة التنف المحتلة من قوات أميركية»

لفت البيان إلى أن سورية تقوم بالتعاون مع حلفائها والمنظمات الإنسانية الدولية بفعل كل ما يلزم لتأمين حياة كريمة لمواطنيها.

مضيفاً: «إن الوضع في المخيم لا يزال كارثيا وقاطنيه يحاولون البقاء على قيد الحياة بصعوبة نتيجة معاناتهم اليومية والظروف الصعبة المفروضة عليهم بالقوة من المسلحين».

وحث البيان «الولايات المتحدة للعمل على إغلاق مخيم الركبان وضمان الأمن للراغبين بالعودة إلى مواقع إقامتهم الدائمة وبمغادرة المنطقة التي تحتلها القوات الأميركية في منطقة التنف».

ولفت البيان إلى أن سورية تقوم بالتعاون مع حلفائها والمنظمات الإنسانية الدولية بفعل كل ما يلزم لتأمين حياة كريمة لمواطنيها.

ورحب البيان «بتصميم الأردن على مواصلة تقديم مختلف أشكال المساعدة للسوريين المقيمين على أراضيها بما فيها رغبتهم بالعودة إلى أماكن سكنهم»

مشيراً إلى أهمية «استمرار مشاركة الجانب الأردني لتحقيق مبادرة إعادة المهجرين السوريين وفي العمل على إزالة مخيم الركبان بشكل عاجل».



 


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل