دراسة: آلام الظهر قد لا يكون سببها الظهر !!

قال الدكتور ماركوس آيشلر إن آلام الظهر ‫لا ترجع في معظم الحالات إلى سبب يتعلق بالظهر بشكل مباشر مثل الانزلاق ‫الغضروفي، وإنما لأسباب أخرى كالتقدم في العمر والجلوس طويلا في العمل ‫والبدانة وقلة الحركة والإجهاد النفسي.

‫وأضاف اختصاصي جراحة العمود الفقري الألماني أنه يمكن في البداية مواجهة ‫آلام الظهر من خلال ممارسة الرياضة، مثل تمارين العلاج الطبيعي وتمارين ‫تقوية العضلات، بالإضافة إلى الوخز بالإبر الصينية أو العلاج بالسخونة ‫أو البرودة، خاصة بالنسبة لموظفي العمل المكتبي لتعويض أوقات الجلوس ‫الطويلة.

ومن المهم أيضا إنقاص الوزن باتباع نظام غذائي صحي، مع الإقلاع عن ‫التدخين والخمر، في حين يمكن مواجهة الإجهاد النفسي من خلال ممارسة ‫تقنيات الاسترخاء كاليوغا والتأمل.

‫ولا يجوز تعاطي المسكنات إلا في حالة الآلام الحادة. وإذا لم تفلح هذه ‫التدابير في محاربة آلام الظهر واستمرت أسابيع، فيجب حينئذ ‫استشارة الطبيب لتحديد سببها الحقيقي وعلاجه في الوقت المناسب.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل