تجاوز عدد قتلاها 10 آلاف .. “قسد” توجه طلباً مباشراً إلى دمشق

دعت “قوات سوريا الديمقراطية”، اليوم السبت، الحكومة السورية إلى الاعتراف بالإدارة التي أقامتها في مناطق خاضعة لسيطرتها، مشيرة إلى أن 11 ألفا من مقاتليها قتلوا منذ بدء المعارك ضد “داعش” وحتى الانتصار.

المصدر : سبوتنيك

وقال متحدث باسم “قسد”، في مؤتمر صحفي في الباغوز، إن القوات ستواصل حملتها للقضاء على الخلايا النائمة لتنظيم “داعش”.

ودعت “قوات سوريا الديمقراطية” تركيا إلى الكف عن التدخل في سوريا والخروج من كل الأراضي السورية خاصة عفرين.

وذكر المتحدث “بعد 5 أعوام من القتال نقف هنا ونعلن هزيمة داعش ميدانيا. كان هذا الانتصار باهظ الثمن، حيث سقط 11 ألف شهيد من قواتنا وأصيب أكثر من 21 ألف”.

كما أشار المتحدث إلى “إنقاذ 5 ملايين نسمة من شمال وشرق سوريا من براثن الإرهاب وتحرير 52 ألف كم مربع من سوريا”.

وكان الناطق باسم قوات سوريا الديمقراطية، مصطفى بالي، قد أعلن تحقيق الانتصار الكامل على تنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة الباغوز السورية، والتي تعد المعقل الأخير للتنظيم.

وقال المدير الإعلامي لـ”قسد” مصطفى بالي، في تغريدة له على “تويتر” صباح اليوم السبت، “الباغوز تحررت والنصر العسكري ضد داعش تحقق”، مضيفا “نهدي هذا النصر لكل عوائل الشهداء وجرحانا، أولئك الأبطال الذين لولا تضحياتهم لما تحقق هذا النصر”.

وتابع: “بعد سنوات من التضحيات الكبرى نبشر العالم بزوال دولة الخلافة المزعومة ونجدد العهد على مواصلة الحرب وملاحقة فلولهم حتى القضاء التام عليهم”.

وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، قد أعلنت، مساء أمس الجمعة، تحرير الأراضي السورية بالكامل من تنظيم “داعش” الإرهابي.

وقالت ساندرز للصحفيين في طائرة متجهة إلى ولاية فلوريدا “تم تحرير الأراضي السورية بالكامل من تنظيم داعش، وقد تم إعلام الرئيس ترامب من قبل القائم بأعماله باتريك شاناهان بالأمر”.


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل