بعد النصائح الروسية .. جبران باسيل إلى دمشق

لفتت صحيفة “السياسة الكويتية”، الى أنه وسط ترقب لنتائج المحادثات التي أجراها رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون في موسكو، بما يتصل بالمبادرة الروسية لإعادة النازحين، يغادر الرئيس عون في الساعات المقبلة إلى تونس لترؤس لبنان إلى القمة العربية الثلاثين.

ويتوقع أن يلقي الرئيس عون كلمة بلاده، والتي ستتطرق إلى مختلف القضايا التي تفرض نفسها على الساحتين اللبنانية والعربية، وفي مقدمها موضوع النازحين. كما ستكون للرئيس اللبناني لقاءات مع عدد من القادة والزعماء العرب.

وعلمت الصحيفة من مصادر متابعة أنه من غير المستبعد أن يقوم وزير الخارجية والمغتربين بزيارة جبران باسيل إلى دمشق ، استجابة للنصائح الروسية وبدعم من الرئيس عون، يقابل خلالها الرئيس السوري بشار الأسد ووزير خارجيته وليد المعلم، للبحث في ملف النازحين ودراسة سبل إعادتهم إلى وطنهم الأم، في سياق تفعيل المبادرة الروسية بهذا الشأن، على ألا يكون رئيس الحكومة سعد الحريري بعيداً من قرار هذه الزيارة من أجل المصلحة اللبنانية، وبما يبعد ملف النازحين عن أي تسييس .


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل