قيادي سابق في «الحر» يعود من الأردن ويسوّي وضعه

  • عاد القيادي السابق في ميليشيا «الجيش الحر» إياد قدور إلى محافظة درعا قادماً من الأردن وأجرى تسوية لوضعه مع الدولة السورية.

و ذكرت وكالات معارضة، نقلاً عن مصادر محلية، تأكيدها أمس، أن القيادي السابق في ميليشيا «لواء المهاجرين والأنصار في درعا» التابع لميليشيا «الجيش الحر» عاد إلى محافظة درعا قادماً من الأردن وأجرى اتفاق تسوية مع قوات الجيش العربي السوري.

وقالت المصادر: إن قدور عاد من الأردن قبل يومين لإجراء مصالحة مع الجيش العربي السوري وذلك بعد خروجه من درعا قبل نحو عام لرفضه اتفاق التسوية الذي وقعته الميليشيات المسلحة حينها مع الدولة السورية برعاية روسية.

وأضافت المصادر: إن الأسباب وراء عودة قدور لم تعرف حتى الآن

مشيرة إلى أن القائد العسكري السابق لميليشيا «جيش الثورة» المدعو عماد أبو زريق هو من قام باستقباله أثناء عودته عبر معبر نصيب الحدودي.



 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل