طهران توجه رسالة إلى القاهرة فما مضمونها؟

356
أعلنت إيران أنها تتطلع إلى أمن واستقرار مصر معتبرة أن البلدين سيطوران علاقاتهما “التاريخية” عاجلا أم آجلا، فيما أكدت استعدادها لسلك هذا المسار حال وجود إرادة سياسية لدى القاهرة.

المصدر : فارس + تسنيم

وذكرت وسائل الإعلام الإيرانية أن الإعراب عن هذا الموقف جرى على لسان رئيس مكتب رعاية المصالح الإيرانية في القاهرة، ناصر كنعاني، خلال مراسم إحياء الذكرى الـ40 “لانتصار الثورة الإسلامية” والتي أقيمت في مقره لدى العاصمة المصرية وجرت بمشاركة نائب وزير الخارجية المصري، خالد ثروت.

وقال كنعاني خلال هذه المراسم إن مصر وإيران تربطهما “علاقات وأواصر تاريخية وحضارية وكذلك مواقف مبدئية ومشتركة قاضية بضرورة تسوية الأزمات والمشاكل القائمة في المنطقة سلميا”، فيما شدد على معارضة البلدين “المشتركة للتطرف والإرهاب” وإعطائهما الأولوية للاقتصاد والتنمية الاقتصادية.

وشدد المسؤول الإيراني على أن كل هذه عوامل “تمهد الأرضية للتعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات الثنائية والإقليمية والدولية”.

وتابع كنعاني بالقول إنه على ثقة بأن البلدين “سيعودان إلى مسار تطوير العلاقات عاجلا أم آجلا” وأن الشعبين الإيراني والمصري قريبان جدا من بعضهما بعضا ولديهما إدراك وتفهم مشترك في الكثير من المجالات الفكرية والثقافية والسياسية والاجتماعية”.

وأكد كنعاني أن “إيران تتطلع إلى استقرار وأمن وتنمية مصر”، مضيفا أنه “إذا ما تبلورت الإرادة السياسية في مصر للتعاون المشترك فإن الجمهورية الإسلامية الإيرانية سترد برحابة صدر بالإيجاب على ذلك”.

وتشهد العلاقات بين إيران ومصر توترا ملموسا على خلفية خلافات عدة وتتهم السلطات المصرية إلى جانب معظم الدول العربية الأخرى حكومة الجمهورية الإسلامية بزعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط والتدخل في شؤون البلدان بما في ذلك سوريا.


 


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل