جميعة المطاعم: نشتري الغاز المنزلي من المواطنين بـ7 آلاف ل.س

208
  • كشف رئيس “الجميعة الحرفية للمطاعم والمقاهي والمتنزهات” كمال النابلسي، عن وجود اهتمام حكومي بتوزيع الغاز للمواطنين والقطاع العام، بينما انقطعت المادة عن المطاعم، ما اضطرهم لشراء أسطوانات الغاز المنزلي الصغيرة من المواطنين بسعر 7 آلاف ليرة سورية.

وأكد النابلسي لـ”الاقتصادي” أن المطاعم مضطرة لشراء الغاز المنزلي رغم أنه ممنوع حتى لا يتوقف عملها، علماً أن تكلفة أسطوانة الغاز الصناعي تبلغ 4,600 ليرة.

المصدر : الاقتصادي

ونفى النابلسي حدوث أي رفع بتسعيرة المطاعم والفنادق كنتيجة لفقدان المادة، حيث إن التسعيرة تحددها الجهات الرسمية وليس بقرار المطاعم والفنادق، حسبما ذكر.

وأضاف رئيس جمعية المطاعم أنه تم تقديم شكوى للجهات المعنية من أجل توزيدهم بالمادة، ووعده عضو المكتب التنفيذي في “محافظة دمشق” لشؤون التموين بانتهاء أزمة الغاز يوم السبت المقبل.

وتشهد معظم المحافظات السورية أزمة غاز منذ أكثر من شهر، ووصل سعر جرة الغاز إلى نحو 8 – 10 آلاف ليرة سورية، نتيجة قلة الكميات الموزعة وارتفاع الطلب مع موجة البرد.

وأرجعت “وزارة النفط والثروة المعدنية” أزمة الغاز إلى العقوبات الاقتصادية الأخيرة التي فرضت على إحدى الدول التي تورد المشتقات النفطية إلى سورية، ما أدى إلى وقف توريد 43 ألف طن من الغاز، وهي كمية تكفي حاجة سورية لأكثر من شهر.

فيما اعتبر رئيس مكتب “نقابة عمال النفط بدمشق” علي مرعي أن “مادة الغاز متوفرة في السوق وبكميات كافية للحاجة”، متهماً الموزعين باحتكار الكميات وبيعها بالسوق السوداء، داعياً إلى ضبط الأسواق لحل هذه الأزمة.



 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولاقرأ المزيد

عاجــــــل