وفاة الفنان الجزائري رشيد طه صاحب أغنية “يا رايح وين مسافر”

عثرت الشرطة الفرنسية يوم الأربعاء على جثة المغني الفرنسي من أصل جزائري رشيد طه، بشقته في باريس.

وبحسب موقع “RT” أشارت الشرطة إلى أنه توفي في الساعات الأولى من صباح اليوم، بعد إصابته بنوبة قلبية أثناء نومه، عن عمر ناهز 59 عاما.

يعتبر رشيد طه واحدا من أشهر مغني الراي الجزائري في الثمانينات، وله العديد من الأغاني باللغتين الفرنسية والعربية أشهرها أغنية “يا رايح وين مسافر”.

أسس في بداياته مع اصدقائه فرقة موسيقية في فرنسا أطلقوا عليها إسم ”بطاقة إقامة”، أي بالفرنسية ”Carte de Séjour”، وعزفوا الموسيقى في النوادي الصغيرة.

تبنى الفنان من خلال موسيقاه عديد من القضايا، التي تواجهها المجموعات المهاجرة مثل العنصرية والفقر وغيرها من التهميش والأمور الأخرى.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل