للمرة الأولى منذ 2011 انتخاب المجالس المحلية

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها أمام الناخبين في معظم المحافظات السورية اليوم، للإدلاء بأصواتهم واختيار ممثليهم في مجالس الإدارة المحلية للمرة الأولى منذ 2011 وبإشراف قضائي كامل.

ويتنافس أكثر من 40 ألف مرشح على 18478 مقعدا، ويبلغ عدد الدوائر الانتخابية 88 على مستوى المحافظات فيها 6551 مركزا انتخابيا حسب وزارة الإدارة المحلية والبيئة.

وقال رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات سليمان القائد لصحيفة “الوطن” السورية: “هذه الانتخابات تجري بإشراف قضائي كامل وبنزاهة وشفافية كبيرة، والناخب غير ملزم بالتقيد بالقوائم المطبوعة سواء كانت قائمة الوحدة الوطنية أم غيرها”.

وكانت وزارة الإدارة المحلية والبيئة أكدت أنها أنهت جميع الاستعدادات واتخذت الإجراءات المناسبة وأمنت جميع مستلزمات إنجاح العملية الانتخابية.

وتعد المجالس المحلية مؤسسات حسب المادة 125 من الدستور يمارس المواطنون عبرها دورهم في السيادة وبناء الدولة وقيادة المجتمع، في حين نصت المادة 132 منه على تنظيم وحدات الإدارة المحلية والتركيز على مبدأ اللامركزية في السلطات والمسؤوليات.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل