بأمر من شخص غير متوقع …اغتصاب جماعي لطفلة بتدبير محكم !

إعتقلت قوات الشرطة في الهند، ستة رجال بسبب تورطهم ب​اغتصاب​ جماعي لطفلة تبلغ من العمر تسع سنوات وقتلها.

ونقلًا عن وسائل إعلام محلية وعالمية، قال مسؤولون إن زوجة أب الطفلة (36 عامًا) كانت قد طلبت من ابنها،14 عامًا، ومن ثلاثة آخرين اغتصاب الطفلة أمام ناظريها، وعقب ذلك قامت بخنق الفتاة، فيما سارع ابنها إلى تحطيم رأس الابنة بفأس.

ولم تنته بشاعة الجريمة عند هذا الحد، إذ رش أحد المشاركين في عملية الاغتصاب حمض بطارية سيارة على جسدها، فيما اقتلع آخر عينها قبل ترك الجثة في الأدغال.

وأضافوا أنه تم العثور على جسد الطفلة في غابة على بعد كيلومتر واحد من منزلها في مقاطعة بارامولا محروقا بالأسيد وعليه علامات تعذيب يوم الأحد الماضي.

وذكرت المواقع الإخبارية أن والد الطفلة كان قد أبلغ عن فقدان ابنته قبل أكثر من 12 يومًا.

وقال أحد رجال الشرطة، ويدعى امتياز حسين، إن الجناة المراهقين اعترفوا بالجريمة، وأكدوا بشكل منفصل الوقائع أثناء الاستجواب.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل