إسرائيل: حذرنا روسيا من الغارة على سوريا قبل أكثر بكثير من دقيقة واحدة من بدايتها

أكد مصدر في الجيش الإسرائيلي أن إسرائيل حذرت روسيا من الغارة الجوية على المنشآت في سوريا قبل أكثر بكثير من دقيقة واحدة من بدايتها.

المصدر : سبوتنيك

أعلن مصدر في القيادة العسكرية الإسرائيلية، أن العسكريين الإسرائيليين يصرون على أنهم نبهوا الزملاء الروس عن الغارة في سوريا، في فترة زمنية تزيد عن دقيقة من بدء العملية.

وقال المصدر في إحاطة إعلامية في تل أبيب: “لقد حذرنا في وقت يزيد عن دقيقة واحدة”.

وأشار المصدر العسكري الإسرائيلي إلى أن الهدف الرئيس لقائد سلاح الجو الإسرائيلي في موسكو كان دحض الاتهامات بضلوع إسرائيل في تحطم الطائرة “إيل-20”.

وأضاف: “حسب المعطيات الإسرائيلية أطلقت منظومات الدفاع الجوي السورية أكثر من 20 صاروخا لصد الهجوم الذي تحطمت خلاله الطائرة “إيل-20”.

كما لفت المصدر في القيادة العسكرية الإسرائيلية إلى ما أعلنه العسكريون الإسرائيليون، الذين أجروا المباحثات في موسكو فيما يخص تحطم “ايل-20” في سوريا، بأنها كانت بشكل مهني، والمعلومات التي نقلوها لاقت قبولا جيدا من قبل الروس.

وقال المصدر في الإحاطة الإعلامية في تل أبيب: “المناقشات كانت بشكل مهني ونعتقد أن المعلومات التي قدمناها لاقت قبولا جيدا من قبل الجانب الروسي”.

وأضاف: العسكريون الإسرائيليون أكدوا أن آلية منع الحوادث تبقى قائمة وتستخدم، كما كان سابقا، ويمكن إدخال تعديلات عليها على أساس الاتفاق المتبادل.

وأعلن الجيش الإسرائيلي في بيان له، أمس الخميس، أن قائد سلاح الجو، عميكام نوركين، سلم روسيا معلومات حول حادث الطائرة الروسية التي تحطمت قبالة سواحل سوريا خلال لقاء مع العسكريين الروس في موسكو.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، في وقت سابق، عن إسقاط الطائرة “إيل-20” قبالة السواحل السورية بسبب الإجراءات غير المسؤولة من قبل إسرائيل، ما أسفر عن مصرع 15 عسكريا روسيا.

كما أشارت الوزارة إلى أن الطائرات الإسرائيلية تعمدت خلق وضع خطير في منطقة اللاذقية، مشيرة إلى أن 4 طائرات “إف-16″، تابعة للقوات الجوية الإسرائيلية قصفت أهدافا بالقرب من اللاذقية، يوم 17 سبتمبر/ أيلول الجاري.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل